رئيس المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق محمد باقر الحكيم
أعلن المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق إرجاء اجتماع للمعارضة الشيعية العراقية كان من المقرر عقده اليوم الاثنين في العاصمة الإيرانية.

وأفادت ممثلية المجلس في طهران أن هذا الاجتماع سيعقد بعد اجتماع فصائل المعارضة المقرر افتتاحه في الأيام المقبلة في كردستان العراق. وأضاف المجلس أن موعد اجتماع المعارضة الشيعية سيتقرر بعد اجتماع كردستان.

وتنتظر فصائل المعارضة العراقية في كردستان الخارجة عن السلطة المركزية في بغداد منذ العام 1991 وصول الوفد الأميركي لبدء المحادثات رسميا حول مرحلة "ما بعد صدام حسين".

يشار إلى أن المعارضة الشيعية التي يشكل المجلس الأعلى للثورة الإسلامية أحد أبرز فصائلها ويتخذ من إيران مقرا له، منقسمة خصوصا حول ضرورة شن الحرب. وتتمركز في إيران معظم المجموعات الشيعية المعارضة للرئيس العراقي صدام حسين.

وعدا المجلس الأعلى رفضت المجموعات الإسلامية الشيعية العراقية الأخرى المشاركة في مؤتمر لندن الذي عقد في منتصف ديسمبر/ كانون الأول الماضي وأتاح لفصائل المعارضة العراقية الرئيسية تنسيق تحركها استعدادا لهجوم أميركي محتمل.

المصدر : الفرنسية