مصرية ترفع لافتة تشيد بالموقف الفرنسي وتستنكر الصمت الرسمي العربي في تظاهرة أمام جامعة القاهرة أمس
منعت قوات الأمن المصرية اليوم آلاف المحامين المصريين والعرب من القيام بتظاهرة احتجاج ضد الحرب الأميركية المحتملة على العراق.

وحاصرت الشرطة بكثافة قاعة المؤتمرات بحي مدينة نصر بالقاهرة حيث جرت اجتماعات اتحاد المحامين العرب. وكان مسؤولو الاتحاد يعتزمون التوجه إلى مقر جامعة الدول العربية بالحافلات للاحتجاج على التهديدات بضرب العراق، إلا أن الجنود أغلقوا جميع منافذ قاعة المؤتمرات ومنعوا المحامين من الخروج متجاهلين احتجاجهم على هذا الإجراء.

كما تواصلت اليوم مسيرات الاحتجاج في عدد من الجامعات المصرية ضد الحرب. وتأتي هذه التظاهرات في الوقت الذي تستعد القاهرة لاستضافة القمة العربية العادية في الأول من مارس/ آذار المقبل.

يشار إلى أن قانون الطوارئ المطبق في مصر منذ عام 1981 يحظر التظاهرات والتجمعات الحاشدة، إلا أن أجهزة الأمن تسمح عادة بقيامها داخل نطاق الحرم الجامعي.

وفي هذا السياق عرضت الحكومة المصرية على مجلس الشعب اليوم طلب تمديد العمل بقانون الطوارئ لثلاث سنوات. وكان مجلس الشعب مدد حال الطوارئ في فبراير/ شباط 2000 لثلاثة أعوام تنتهي يوم 31 مايو/ أيار المقبل.

المصدر : وكالات