مظاهرة احتجاج لأهالي محكومي أحداث الشغب بالبحرين
آخر تحديث: 2003/2/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/2/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/18 هـ

مظاهرة احتجاج لأهالي محكومي أحداث الشغب بالبحرين

مواطن سعودي يتفقد الدمار الذي أصاب سيارته في أحداث شغب ليلة رأس السنة في العاصمة المنامة (أرشيف)
تظاهر الأربعاء حوالي خمسين شخصا غالبيتهم من النساء من أهالي الشبان الذين صدرت بحقهم أحكام بالسجن في قضية أحداث شغب ليلة رأس السنة في البحرين، وتجمعوا أمام وزارة العدل في العاصمة المنامة احتجاجا على هذه الأحكام.

واعتبر أهالي السجناء الذين نظموا تظاهرة صامتة أن أبناءهم كبش الفداء لتلك الأحداث، وذكر عدد من أهالي المحكومين أن أبناءهم لم يشاركوا في هذه الأحداث، وأن اعترافات انتزعت منهم تحت التعذيب.

وقال مدير مركز البحرين لحقوق الإنسان عبد الهادي الخواجة الذي كان قد شارك في التظاهرة إن "إصدار الأحكام بهذه السرعة يشوبه شيء من الاستعجال" مشددا على أن قضايا من هذا النوع الذي تتضافر فيه الكثير من المؤثرات تحتاج لبعض الوقت والروية في معالجتها، حسب قوله.

وأشار الخواجة إلى أن السلطات سمحت بزيارة واحدة لممثلين عن مركز البحرين لحقوق الإنسان للمتهمين أثناء فترة احتجازهم, لكنه شدد على "أننا لا ندري في الحقيقة ما الذي جرى في فترة الاحتجاز" وأن "بعض المتهمين تحدثوا عن ضغوط نفسية وتخويف من السجن لفترات طويلة".

وكانت المحكمة قد أصدرت الاثنين والثلاثاء أحكاما بالسجن بين عامين وعام واحد بحق 13 من الشبان المتهين الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و20 عاما في حين قضت ببراءة شاب باكستاني.

وحسب وزارة الداخلية فإن 55 شخصا أوقفوا واتهموا بالتورط في هذه الأحداث. التي أصيب فيها 17 شخصا بينهم ثلاثة من عناصر الشرطة بجروح وأصيبت 135 سيارة بأضرار إضافة إلى واجهات سبعة فنادق ومطعمين. ويقضي عدد كبير من السعوديين ومن رعايا الدول الخليجية المجاورة احتفالات رأس السنة في البحرين حيث يسمح ببيع الكحول واستهلاكه.

المصدر : الفرنسية