جنود الاحتلال الإسرائيلي في حالة تأهب (الفرنسية)
أعلن الجيش الإسرائيلي أن جنوده قتلوا اثنين من المسلحين بالقرب من الحدود اللبنانية.

ودار اشتباك مسلح بين جنود الاحتلال والمسلحين قرب قرية غجر الحدودية داخل الحدود الإسرائيلية، وزعم الجيش في بيانه أن الاشتباك لم يسفر عن سقوط جرحى في الجانب الإسرائيلي.

ولم يشر البيان ما إذا كان المسلحان تسللا من الأراضي اللبنانية أو الأراضي الفلسطينية، كما لم يعط أي تفاصيل إضافية تتعلق بهوية المسلحين وزمن وقوع الاشتباك.

وقال مصدر عسكري إسرائيلي "نؤكد أنه كانت هناك واقعة إطلاق للرصاص قرب قرية الغجر.. لا نعلم جنسية المسلحين القتيلين". ولم يصدر أي تعليق فوري من الجانب اللبناني.

وفي وقت سابق اليوم قال حزب الله الذي يسيطر على المناطق شمال حدود إسرائيل إنه أطلق زخات من النيران المضادة للطائرات على مقاتلات حربية إسرائيلية كانت تحلق فوق جنوب لبنان.

وجاء تحليق الطيران الثلاثاء في الأجواء اللبنانية خلال زيارة السفير الإيراني لدى بيروت مسعود إدريسي إلى جنوب لبنان.

وتعود آخر مرة انتهكت فيها إسرائيل الأجواء اللبنانية إلى 22 نوفمبر/ تشرين الثاني. وكان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دو ميستورا رحب الأسبوع الماضي بتراجع تحليق الطيران الحربي الإسرائيلي في الأجواء اللبنانية.

وسحبت إسرائيل قواتها من جنوب لبنان في مايو/ أيار 2000 تحت ضغوط من هجمات حزب الله بعد احتلال دام 22 عاما، لكن المقاتلات الإسرائيلية تقوم منذ ذلك الحين بطلعات جوية منتظمة فوق جنوب لبنان.

المصدر : وكالات