محمد خونا ولد هيداله

أفاد مراسل الجزيرة في موريتانيا أن محكمة جنايات نواكشوط أصدرت حكما بالسجن خمس سنوات مع وقف التنفيذ والمنع من كافة الحقوق المدنية بحق الرئيس الموريتاني السابق محمد خونه ولد هيْداله وأربعة من جماعته بينهم نجله سيدي ومدير حملته النائب اسماعيل ولد اعْمر والناطق باسمه اعْلي ولد اصنيبه.

كما حكمت بالسجن أربع سنوات مع وقف التنفيذ في حق أربعة وبرأت ستة آخرين.

وكانت المحكمة قد وجهت إلى ولد هيداله ورفاقه تهما بالتخطيط لانقلاب وتلقي أموال من ليبيا لتحقيق ذلك الهدف.

وجاءت المحاكمة في أعقاب انتخابات رئاسية فاز فيها الرئيس الحالي معاوية ولد الطايع بولاية جديدة للمرة الثالثة. لكن المعارضة وصفت النتائج بالمزورة.

المصدر : الجزيرة