دعا عالم دين شيعي عراقي إلى مقاطعة البضائع الفرنسية احتجاجا على توجه باريس إلى منع ارتداء الحجاب الإسلامي في المدارس الحكومية الفرنسية.

وطالب عمار الحسيني في خطبة الجمعة التي ألقاها أمام جموع المصلين في مدينة الصدر ببغداد الحكومة الفرنسية بإعطاء الحرية التي قال إنها تدّعيها للمسلمين المقيمين على أراضيها.

وعلى الصعيد نفسه، هاجم رأس الكنيسة الإنغليكانية بكافة أنحاء العالم في رسالته الخاصة بعيد الميلاد أمس توجه فرنسا إلى حظر ارتداء الحجاب في المدارس.

وقال أسقف كانتربري روان وليامز في قداس عيد الميلاد "ليس من المستغرب على الإطلاق أن ينظر العلمانيون إلى الدين ليس فقط بعين الشك وعدم الفهم ولكن أيضا بعين الخوف". وأضاف أن اقتراح حظر الحجاب الإسلامي في المدارس الفرنسية يوحي بأنه لا يزال هناك قلق حول السماح بإظهار أي وجه من وجوه الالتزام علنا.

وكان شيراك أعلن الأسبوع الماضي تأييده لحظر ارتداء ما سماه الرموز الدينية الظاهرة بالمدارس الحكومية بما فيها الحجاب الإسلامي والقلنسوة اليهودية والصلبان المسيحية الكبيرة.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية