ثمانية شهداء برفح والمقاومة تتصدى للاحتلال
آخر تحديث: 2003/12/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/12/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/1 هـ

ثمانية شهداء برفح والمقاومة تتصدى للاحتلال

إسعاف جريح أصيب في الاقتحام الإسرائيلي لمخيم رفح (الفرنسية)

فرضت قوات الاحتلال حظر التجول على منطقة يبنا وبلوك أو في مخيم رفح جنوب قطاع غزة بعدما اجتاحت المنطقة فجر اليوم وقتلت ثمانية فلسطينيين وجرحت نحو 30 آخرين بينهم نساء وأطفال جراح بعضهم خطيرة.

وأغلقت قوات الاحتلال معبر رفح بين قطاع غزة ومصر إثر استشهاد ضابط فلسطيني يعمل على المعبر بعيار ناري أطلق عليه من سلاح كاتم للصوت.

وقد سقط أحد الشهداء بشظايا قذيفة أطلقتها دبابة إسرائيلية على سيارة إسعاف أثناء محاولته إجلاء جرحى فلسطينيين مما أسفر أيضا عن إصابة اثنين آخرين بجروح خطيرة.

الفلسطينيون أخلوا منازلهم في رفح مخافة أن يهدمها الاحتلال فوق رؤوسهم (الفرنسية)
وقالت مراسلة الجزيرة في رفح إن قوات الاحتلال سيطرت على بعض المباني المرتفعة في المخيم وأخلتها من السكان الذي حجزتهم في شقة واحدة بينما انتشر جنودها على أسطح تلك المباني. وأشارت المراسلة إلى أن عناصر المقاومة الفلسطينية تتصدى لقوات الاحتلال حيث تدور اشتباكات متقطعة في أزقة المخيم.

وفي هذا السياق أعلنت كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح وكتائب عز الدين القسام الذراع العسكري لحركة حماس وسرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي ولجان المقاومة الشعبية في بيانات منفصلة تنفيذها تفجيرات أثناء مرور دبابات وآليات عسكرية إسرائيلية إضافة إلى إطلاق نار وقذائف هاون.

وأشارت مراسلة الجزيرة إلى أن قوات الاحتلال استخدمت صواريخ وقذائف أثناء عملية التوغل في المنطقة التي دمرت فيها عددا من المنازل. كما شاركت مروحيتان هجوميتان في قصف منازل المواطنين بنيران الرشاشات الثقيلة.

وأكد متحدث أمني فلسطيني أن القوات الإسرائيلية معززة بنحو 40 دبابة وآلية عسكرية وجرافة لا تزال تواصل عدوانها وجرائمها في المنطقة.

وزعم متحدث عسكري إسرائيلي أن العملية جزء من حملة بحث عن سلسلة أنفاق لتهريب الأسلحة والمتفجرات على الحدود مع مصر. وادعى أن الجنود أطلقوا النار على فلسطينيين كانوا يحاولون زرع أو إطلاق عبوات ناسفة فأصابوا أربعة منهم.

تشيع جنازة محمد مصطفى من كتائب الأقصى (الفرنسية)
تشيع شهيدين
في غضون ذلك شيع آلاف الفلسطينيين ظهر اليوم في مدينتي دير البلح وغزة فلسطينيين هما محمد مصطفى (22 عاما) من كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح وأسعد محمد العطي (22 عاما) من سرايا القدس الجناح العسكري للجهاد الإسلامي اللذين استشهدا أمس.

وسقط الشهيدان أثناء تنفيذهما هجوما على دورية عسكرية إسرائيلية على معبر كيسوفيم شرقي مدينة دير البلح وسط قطاع غزة. أسفر عن مقتل ضابطين إسرائيليين وإصابة ثالث بجروح خطيرة.

من ناحية أخرى قالت الإذاعة الإسرائيلية إن رجلين تسللا من مصر أطلقا النار صباح اليوم باتجاه سيارة إسرائيلية قرب مرفأ إيلات على البحر الأحمر من دون وقوع إصابات ودون أن تذكر مزيدا من التفاصيل.

على صعيد متصل أعلن التلفزيون الإسرائيلي العام نقلا عن مصادر طبية أن إسرائيليا جرح مساء أمس الاثنين برصاص أطلقه فلسطينيون قرب الخليل جنوب الضفة الغربية.

المصدر : الجزيرة + وكالات