تيزي وزو ظلت دائما مسرحا للمواجهات بين قوات الأمن والمسلحين (أرشيف)
أفاد مصدر أمني اليوم الاثنين أن قوات الأمن الجزائرية قتلت مسلحين في بلدة سوق الاثنين بولاية تيزي وزو بمنطقة القبائل الكبرى التي تبعد 110 كلم شرق العاصمة الجزائر.

وأوضح المصدر ذاته أن المسلحين قتلا في اشتباك مع رجال الشرطة الذين جرح اثنان منهم.

وتنشط في هذه المنطقة الجماعة السلفية للدعوة والقتال بزعامة حسن حطاب التي ترفض سياسة المصالحة الوطنية التي ينتهجها الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.

وقتل 35 شخصا على الأقل بينهم 24 مسلحا في أعمال عنف في الجزائر منذ بداية الشهر الجاري استنادا إلى أرقام رسمية وصحافية وأكثر من 890 قتيلا من بينهم 430 مسلحا منذ مطلع العام الجاري.

المصدر : الفرنسية