بشار الأسد (الفرنسية)
بحث الرئيس السوري بشار الأسد وريتشارد ميرفي مساعد وزير الخارجية الأميركي الأسبق لشؤون الشرق الأوسط اليوم الأحد عملية السلام في المنطقة والوضع في العراق.

كما تناول الطرفان خلال هذا اللقاء العلاقات الثنائية بين سوريا والولايات المتحدة على ضوء تبني الكونغرس يوم 12 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري نصا يقضي بفرض عقوبات اقتصادية ودبلوماسية على سوريا لكنه يحتاج إلى توقيع الرئيس الأميركي جورج بوش ليدخل حيز التنفيذ.

وبحث ميرفي مع رئيس الوزراء محمد ناجي عطري اليوم الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط وأهمية تحقيق السلام العادل والشامل فيها.

المصدر : الفرنسية