العراقيون السنة يحتفلون بالعيد اليوم
آخر تحديث: 2003/11/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/10/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/11/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/10/1 هـ

العراقيون السنة يحتفلون بالعيد اليوم

هيئة علماء المسلمين دعت إلى نبذ الخلافات (الفرنسية)

أدى العراقيون السنة اليوم صلاة عيد الفطر، بعد أن أعلنت هيئة علماء المسلمين ورئاسة ديوان الوقف السني أن اليوم هو أول أيام عيد الفطر المبارك. وركز خطيب مسجد أم القرى في العاصمة العراقية بغداد على وحدة الصف والتكاتف، ودعا الشيخ أحمد عبد الغفور السامرائي عقب صلاة العيد المصلين إلى نبذ الخلافات المذهبية.

وقال مراسل الجزيرة في بغداد إن هيئة علماء المسلمين التي تعتبر أعلى مرجعية دينة للطائفة السنية في العراق أعلنت أن اليوم الاثنين هو أول أيام عيد الفطر المبارك بعد أن أكد 14 شخصا أنهم شاهدوا الهلال في الموصل وعدة مدن عراقية.

وأضاف أن العراقيين خرجوا إلى الأسواق عقب انتهاء الصلاة التي تمت في أجواء هادئة لشراء حلويات العيد من المحال التجارية التي فتحت أبوابها في وقت مبكر صباح اليوم. وأوضح المراسل أن العراقيين الشيعة قالوا إنهم سيتحرون الهلال يوم غد الثلاثاء, مؤكدا أن اختلاف المواعيد لم يثر خلافات سياسية بين الطائفتين.

مقتل ثلاثة

جنود أميركيون يغلقون أحد شوارع الموصل (أرشيف-الفرنسية)
في هذه الأثناء اعترفت قوات الاحتلال الأميركي بمقتل ثلاثة جنود أميركيين في شمال العراق, وأفاد شهود العيان أن اثنين منهم قتلا ذبحا في الموصل كبرى مدن الشمال العراقي.

وقال تاجران شهدا الهجوم الذي وقع أمس الأحد على جنود الاحتلال في أحد شوارع الموصل الرئيسية, إن الجنديين الأميركيين ذبحا بعد سقوط سيارة كانت تقلهما في كمين. غير أن الجيش الأميركي قال في بيان عسكري إن الجنديين تعرضا لإطلاق نار أثناء توجههما إلى معسكر آخر داخل المدينة, مكتفيا بالقول إن تحقيقا فتح لمعرفة ملابسات الحادث.

أما الشاهدان فأفادا أن حوالي أربعة مجهولين فتحوا النار برشاشات كلاشينكوف على قافلة من ثلاث آليات عسكرية كانت تعبر أحد الأحياء وسط مدينة الموصل. وأضافا أن الهجوم أدى إصابة السيارة الأخيرة واصطدامها بأحد الجدران. وعندما تابعت السيارتان الأخريان سيرهما اعترضهما المهاجمون وسحبوا جنديين من إحداهما وانتزعوا خوذتيهما وسترتيهما الواقيتين وقتلوهما ذبحا أمام أعين الملأ.

ونفى جنرال أميركي التعليق على إفادة الشهود مكتفيا بالقول إن تحقيقا يجرى في الأمر. وقد فرض جنود الاحتلال الأميركي إجراءات أمنية مشددة ومنعوا المواطنين والصحافيين من الوصول إلى مكان الحادث.

كما قتل جندي أميركي ثالث أثناء مرور عربته فوق عبوة ناسفة الأحد في بعقوبة. وجاء الهجوم عقب اعتقال مسؤول عسكري سابق في جيش الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين. وأعلن الجيش الأميركي أن قوات الاحتلال قتلت ثلاثة عراقيين بزعم ارتكابهم هجمات.

وفي تطور آخر ذكرت مصادر في شركة نفط الشمال أن انفجارا هائلا وقع في أنبوب للنفط بالقرب من مدينة كركوك شمال العراق متسببا باشتعال حريق كبير. وقال رئيس قسم مكافحة الحرائق في الشركة إن الانفجار نجم عن عبوة ناسفة وضعت بالقرب من خط الأنابيب الذي ينقل النفط من حقل جامبور إلى مصفاة بيجي بين بغداد والموصل.

تعطيل المطار

جنود أميركيون يجرون إدامة لطائرتهم على أحد مدارج مطار بغداد (أرشيف-الفرنسية)
في هذه الأثناء قررت قوات الاحتلال في العراق وقف الرحلات المدنية من مطار بغداد وإليه بعد إصابة طائرة شحن تابعة لشركة البريد السريع DHL بصاروخ السبت.

وقال متحدث عسكري أميركي باسم قوات الاحتلال إنه "علقت رحلات الطائرات المدنية التابعة لشركة الأجنحة الملكية الأردنية ولشركة DHL بانتظار نتائج التحقيق" موضحا أن تحليق الطائرات العسكرية سيتواصل.

وحسب شركة DHL فإن طائرة تابعة لها من نوع إيرباص/300 كانت تقوم برحلة بين بغداد والبحرين السبت عندما أجبرت على العودة إلى مطار العاصمة العراقية بعد إصابتها بصاروخ أرض/ جو من نوع سام/7. وقد اشتعلت النيران في أحد أجنحة الطائرة إلا أن الطيار تمكن من الهبوط بها في المطار دون وقوع أي إصابات.

السفيرة الجديدة

رند الرحيم ستركز على إقامة علاقات صداقة (الفرنسية)
على الصعيد الدبلوماسي قالت رند الرحيم التي عينها مجلس الحكم الانتقالي سفيرة للعراق في واشنطن, إن مهمتها ستتركز على نقل صورة دقيقة لما دعته العراق الجديد وإقامة علاقات صداقة مع الدول الأخرى.

وكان وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أعلن في مؤتمر صحفي ببغداد أن رند هي مواطنة عراقية تقيم بالولايات المتحدة منذ سنين قامت بتأسيس المعهد العراقي عام 1991، مشيرا إلى أن البحرين ستقوم برعاية المصالح العراقية بواشنطن بدلا من الجزائر. كما أعلنت سلطة الاحتلال في العراق عن بدء العمل بالقنصليات العراقية في 44 دولة للمرة الأولى منذ سقوط النظام السابق.

المصدر : الجزيرة + وكالات