عدد من الضحايا قضوا على أيدي مجموعة مسلحة أطلقت النار على حافلة في المدية جنوبي الجزائر العاصمة
(أرشيف)
قالت مصادر صحفية إن قوات الأمن اعتقلت زعيم الجماعة الإسلامية المسلحة رشيد أبو تراب الاثنين الماضي في بلدة جنوب غرب العاصمة الجزائرية، دون تعليق من السلطات الجزائرية.

وأوضحت المصادر أن أبو تراب اعتقل في منزل والديه الذي لجأ إليه إثر إصابته في اشتباك مع قوات الأمن في ضواحي بو مرداس شرقي العاصمة.

وكانت الصحافة الجزائرية أعلنت في يوليو/ تموز الماضي مقتل زعيم الجماعة الإسلامية المسلحة برصاص القوات الأمنية في منطقة المدية جنوبي العاصمة لكن السلطات الجزائرية لم تؤكد هذه المعلومات كما لم تنفها.

والجماعة الإسلامية المسلحة هي إحدى المجموعات التي تواصل هجماتها ضد الحكومة رافضة سياسة المصالحة الوطنية التي أطلقها الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.

وكان أبو تراب خلف على رأس الجماعة الإسلامية عنتر الزوابري الذي قتل برصاص الجيش الجزائري في 8 فبراير/ شباط 2002 إلى الجنوب من العاصمة الجزائرية.

المصدر : رويترز