تشديد إجراءات الأمن باليمن بعد تسليم المؤيد
آخر تحديث: 2003/11/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/11/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/26 هـ

تشديد إجراءات الأمن باليمن بعد تسليم المؤيد

السفارة الأميركية في صنعاء (أرشيف)

شددت السلطات اليمنية إجراءات الأمن خارج السفارات الغربية بالبلاد تحسبا لعواقب تسليم ألمانيا عالم دين يمني ومساعده إلى الولايات المتحدة.

وكثفت الشرطة دوريات الحراسة حول المصالح الغربية وأقامت المزيد من المتاريس والحواجز الأمنية حول سفارات الولايات المتحدة وألمانيا وبريطانيا.

كما شددت احتياطات الأمن أيضا حول مكتب للأمم المتحدة والمركز الثقافي الفرنسي ومنشآت أخرى خاصة بالدول الغربية. وكانت السفارة الأميركية قد نصحت رعاياها في اليمن أمس بتوخي الحذر بعد تسليم اليمنيين وبدء إجراءات محاكمتهما بنيويورك.

وكان اليمن قد انتقد تسليم محمد علي المؤيد ومساعده محمد محسن زايد إلى الولايات المتحدة وطلبت صنعاء تسليم الرجلين إليها لمحاكمتهما في اليمن إذا توافرت أي أدلة ضدهما.

وتتهم واشنطن المؤيد وزايد بتوفير الدعم المادي لتنظيم القاعدة وحركة المقاومة الإسلامية حماس. وتتهم واشنطن أيضا المؤيد بعلاقته بالهجوم على المدمرة الأميركية "كول" في أكتوبر/ تشرين الأول عام 2000 الذي أسفر عن مقتل 17 من طاقمها الأميركيين وجرح 38 آخرين.

المصدر : وكالات