تسليم السلطة للعراقيين اعتبر تحولا في الموقف الأميركي (الفرنسية)

أبلغ الحاكم الأميركي للعراق بول بريمر تسعة من أعضاء مجلس الحكم الانتقالي أن واشنطن وافقت على خطة تمنح العراقيين حكما ذاتيا بحلول يونيو/ حزيران من العام المقبل.

والتقى بريمر الذي عاد لتوه من الولايات المتحدة اليوم بأعضاء مجلس الحكم الـ24 لمناقشة الخطة الجديدة معهم والتي تمثل تحولا في الموقف الأميركي السابق الذي كان يشترط كتابة دستور وإجراء انتخابات عامة لنقل السيادة إلى العراقيين. ويأتي اجتماع بريمر بعد أن كررت الإدارة الأميركية من أعلى هرمها رغبتها بتسريع نقل السلطة إلى العراقيين.

وتسرب أيضا من تفاصيل الخطة أنها تقترح أن يقوم زعماء القبائل العراقية باختيار جمعية وطنية تنتخب بدورها حكومة انتقالية، على أن يتبع ذلك وخلال عامين، وضع دستور جديد وإجراء انتخابات عامة.

وقد رحب مجلس الحكم الانتقالي بالقرارات الأميركية, وقال عضوا المجلس دارا نور الدين ومحمود علي عثمان إن المجلس طلب منذ البداية من سلطات الاحتلال تسليمه الملف الأمني ومنح العراقيين المزيد من الصلاحيات.

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن عضو مجلس الحكم أحمد الجلبي ترحيبه بالقرار قائلا إن القوات الأميركية "ستتحول من قوات احتلال إلى قوة منتشرة بدعوة من الحكومة العراقية".

حجم المقاومة

تهيئة نعوش القتلى الإيطاليين تمهيدا لنقلها (رويترز)
وقد أقر وزير الدفاع الأسترالي روبرت هيل أن قوات الاحتلال في العراق أساءت تقدير حجم المقاومة التي ستواجهها في هذا البلد, موضحا أن قرار أستراليا المشاركة في التحالف لغزو العراق كان صائبا, إلا أنه أقر بأن التحالف لم يدرك مدى معاناة المجتمع العراقي وتعقيداته.

وفي هذا السياق قال وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد تعقيبا على قرار اليابان تأجيل إرسال جنود لمساندة الأميركيين, إن بلاده تعتقد دائما أن الوضع يختلف من دولة إلى أخرى وإن كل دولة تحتاج إلى اتخاذ القرار الذي تشعر أنه مناسب من منطلق تفكيرها الدقيق في موقفها.

وأعلن وزير الدفاع الياباني خلال زيارة رمسفيلد لطوكيو أن بلاده لا تزال ملتزمة بإرسال قوات في أسرع وقت ممكن للعراق موضحا أن ذلك سيعتمد على الوضع الميداني هناك. في هذه الأثناء أرسلت طوكيو وحدة استطلاع يابانية إلى جنوب العراق لتقييم الأوضاع الإنسانية هناك.

وقد وصلت إلى إيطاليا أول دفعة من جرحى الانفجار الذي وقع في قاعدة للقوات الإيطالية في العراق وأودى بحياة 19 جنديا إيطاليا. وقالت مصادر عسكرية إن إيطاليا تستعد لإقامة حفل تأبيني رسمي لضحايا الانفجار الذي وقع يوم الأربعاء في الناصرية.

تطورات ميدانية

بحث محموم على مهاجمي قوات الاحتلال ببغداد (رويترز)
وعلى الصعيد الميداني قتل جندي أميركي وأصيب اثنان بجروح في انفجار عبوة ناسفة استهدفت عربات عسكرية أميركية في بغداد, ليرتفع بذلك عدد الأميركيين الذين سقطوا في غضون 24 ساعة إلى خمسة قتلى.

وأفاد مصدر عسكري أميركي بأن العبوة انفجرت أثناء مرور عربتين عسكريتين دون أن يقدم مزيدا من التفاصيل. غير أن شهود العيان أكدوا أن العديد من جنود الاحتلال أصيبوا خلال مرور رتل من العربات الأميركية في حي تونس شمال بغداد. وأصيب جندي أميركي بجروح في انفجار شحنة ناسفة لدى مرور قافلة عسكرية غرب بغداد.

وفي وقت سابق قتل جندي أميركي وجرح اثنان آخران في هجوم تعرضت له عربتهم بالقرب من وسط بغداد، وكان مصدر عسكري أميركي قد أكد مقتل جنديين أميركيين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح في هجوم بعبوة ناسفة تعرضت له قافلة عسكرية على الطريق الواصل بين مدينتي سامراء وتكريت عصر أمس.

وفي الموصل قتل مواطن عراقي مع ابنه لدى إطلاق مجهولين النار على سيارته صباح اليوم في منطقة البلديات. وأكد الشهود أن القتيل كان يعمل مترجما في محافظة الموصل.

وفي كركوك أصيب ثلاثة من عناصر الشرطة العراقية بجروح فجر اليوم في هجوم بقذائف الكاتيوشا على مركزهم في المدينة شمال العراق.

المصدر : الجزيرة + وكالات