مقتل جندي أميركي وطوكيو تعدل عن نشر قوات بالعراق
آخر تحديث: 2003/11/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/11/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/20 هـ

مقتل جندي أميركي وطوكيو تعدل عن نشر قوات بالعراق

إيطاليا قالت إن تفجير الناصرية لن يجبرها على سحب قواتها من العراق (رويترز)

أعلنت اليابان أن الظروف الحالية ليست مناسبة لإرسال جنود إلى العراق، إثر مقتل 19 إيطاليا غالبيتهم جنود في الناصرية التي يفترض أن تنتشر فيها القوات اليابانية.

وقال وزير شؤون مجلس الوزراء ياسو فوكودا في مؤتمر صحفي عقده في طوكيو إن اليابان تعتزم الاضطلاع بدورها في مجال إعادة إعمار العراق وتقديم المساعدات الإنسانية إذا سمحت الأوضاع في هذا البلد بالقيام بذلك. ويعد هذا تراجعا عن موقفه أمس بأن بلاده سوف ترسل قوات إلى العراق بحلول نهاية العام الجاري.

وتشير أحدث حصيلة للهجوم الذي استهدف أمس القوات الإيطالية بالناصرية جنوبي العراق إلى ارتفاع العدد إلى 28 قتيلا بعد وفاة جندي إيطالي اليوم متأثرا بجروحه. وبذلك يصل عدد القتلى الإيطاليين إلى 19 غالبيتهم جنود، إضافة إلى تسعة مدنيين عراقيين.

وكان شهود عيان أكدوا لمراسل الجزيرة في الناصرية في وقت سابق أن عدد العراقيين الذين سقطوا في الهجوم بلغ 30 قتيلا إضافة إلى إصابة عشرات آخرين بجروح. وأضاف أن عشرات الجرحى يرقدون حاليا في مستشفى المدينة، مشيرا إلى أن عدد الضحايا قابل للارتفاع بسبب خطورة الإصابات التي لحقت ببعض الجرحى.

واتهمت وزارة الدفاع الإيطالية فدائيي صدام بتنفيذ هذا الهجوم، وهو الأول من نوعه الذي تتعرض له قواتها في العراق. وأعلن رئيس الوزراء أن الانفجار لن يرهب بلاده وأن قواتها باقية بالعراق، ردا على مطالب المعارضة بسحب القوات الإيطالية.

تغييرات مرتقبة

بوش يطلب من بريمر تسريع نقل السلطة للعراقيين (الفرنسية)
وتزامن هذا التفجير مع أنباء عن تغييرات كبيرة تعتزم الإدارة الأميركية إجراءها في العراق، إذ طلب الرئيس جورج بوش من ممثله في العراق بول بريمر تسريع خطى نقل السلطة إلى الشعب العراقي.

وقال بريمر عقب مشاورات عاجلة أجراها في البيت الأبيض إنه سيعود إلى بغداد ليبحث مع مجلس الحكم الانتقالي سبل الإسراع في نقل السلطة. وأكد أن بلاده لا تزال تثق بالمجلس.

من جانبه وصف وزير الخارجية كولن باول الوضع الأمني في العراق بأنه صعب، موضحا أن مباحثات بريمر في البيت البيض تركزت على إعادة السيادة إلى العراقيين في أسرع وقت ممكن، وأن بلاده تريد تسريع وتيرة الإصلاح السياسي في العراق.

وفي باريس أعلن المتحدث باسم الخارجية الفرنسية أن فرنسا تدعو إلى عدم التأخير في نقل السيادة في العراق إلى العراقيين. وكان وزير الخارجية البريطاني جاك سترو قد أعلن أن نقل السيادة إلى العراقيين يمكن أن يتم بأسرع مما هو متوقع.

مصرع جندي
في هذه الأثناء قتل جندي أميركي وجرح آخر بعد تعرض عربتهما لهجوم بقنبلة في إحدى الطرق ببغداد.
وقال متحدث عسكري أميركي إن القنبلة استهدفت عربة همفي في بغداد أمس وجرح في الهجوم جنديان لفظ أحدهما أنفاسه الأخيرة في وقت لاحق.

عراقيون يشيعون قريبا لهم قتل برصاص الاحتلال بالفلوجة (الفرنسية)
وفي مدينة الفلوجة غربي بغداد قالت مصادر طبية إن خمسة عراقيين قتلوا وجرح ثلاثة آخرون برصاص القوات الأميركية التي أطلقت النار على شاحنة كانت عائدة من إحدى مزارع المدينة. وأثار الحادث غضب أقارب القتلى الذين تدفقوا إلى المستشفى متوعدين بالثأر.

من جهتها أشارت مصادر عسكرية أميركية إلى أن الجيش الأميركي قتل ستة عراقيين وجرح أربعة أثناء رده على هجوم نفذوه ضد المستشفى الأردني في الفلوجة. ولم يعرف ما إذا كان هؤلاء القتلى هم أنفسهم ضحايا حادث الشاحنة.

وكان مراسل الجزيرة في بغداد قال إن دوي انفجارات سُمع في بغداد مساء أمس. ونقل المراسل عن شهود عيان قولهم إن أكثر من عشر قذائف صاروخية انطلق من حي آسيا في منطقة الدورة جنوب بغداد, وسمعت بعد ذلك أصوات عيارات نارية.

إلا أن متحدثا عسكريا أميركيا قال إن الانفجارات ناجمة عن عملية عسكرية تستهدف مبنى كان يستخدم مقرا للاجتماعات والتخطيط لرجال المقاومة, مشيرا إلى مقتل عراقيين اثنين من المشتبه فيهم واعتقال خمسة آخرين في عمليتين منفصلتين ببغداد.

وفي هجوم آخر طاردت آليات الجيش الأميركي ومروحية أباتشي شاحنة صغيرة في منطقة أبو غريب غربي العاصمة، وأطلقت المروحية بعد ذلك النار على الشاحنة.

بحر العلوم ينجو من القتل
من ناحية أخرى أطلقت القوات الأميركية النار عن طريق الخطأ على سيارة محمد بحر العلوم عضو مجلس الحكم الانتقالي، ما تسبب في جرح سائقه. وقال بيان صدر عن المجلس إن الحادث وقع نتيجه التباس بين سيارته وسيارة أخرى.

وقد أعرب متحدث باسم القوات الأميركية عن أسفه الشديد للحادث وقدم اعتذاره للسيد بحر العلوم الذي لم يصب بأذى ولمجلس الحكم, وقال إن التحقيقات جارية لمعرفة أسباب الحادث.

المصدر : الجزيرة + وكالات