معان نقطة توتر شهدت عدة اضطرابات (أرشيف)
سلم أربعة من أبرز المطلوبين للعدالة على خلفية قضية أحداث العنف التي وقعت في محافظة معان أنفسهم إلى السلطات الأمنية الأردنية.

وقالت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) اليوم إن آخر المطلوبين لمحكمة أمن الدولة في قضية أحداث معان وهم مجدي وبلال كريشان وعمر أبو هلالة ومحمد الرواد قد سلموا أنفسهم للسلطات اليوم.

وأعلن مصدر قضائي أن الأربعة المطلوبين ينتمون إلى جماعة محمد الشلبي الملقب بأبي سياف والذي اعتقلته السلطات الأمنية يوم 27 سبتمبر/ أيلول الماضي مشيرا إلى أن عدد الموقوفين حاليا في قضية معان 11 شخصا.

وكانت محكمة أمن الدولة قد بدأت في محاكمة الشلبي وهو المتهم الرئيسي من بين 13 شخصا منهم ثلاثة سعوديين لقيامهم بأعمال وصفتها السلطات بالإرهابية والتخطيط للقيام بعمليات عسكرية ضد السفارة الأميركية والأميركيين في عمان.

وقد شهدت محافظة معان في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي حملة اعتقالات واسعة قامت بها قوات الأمن الأردنية وسقط خلالها أربعة مدنيين واثنان من أفراد الأمن نتيجة لاشتباك مع بعض المسلحين.

وتعتبر مدينة معان الواقعة على بعد 250 كلم جنوب العاصمة الأردنية عمان والتي يبلغ عدد سكانها 40 ألف نسمة، من نقاط التوتر التقليدية في الأردن إذ شهدت عدة اضطرابات في السابق.

المصدر : الفرنسية