ميشيل عون
استدعى القضاء اللبناني العماد ميشيل عون للتحقيق معه بشأن مداخلة ألقاها أمام الكونغرس الأميركي واعتبرها القضاء اللبناني مضرة بالعلاقات اللبنانية السورية.

وقال مصدر قضائي لبناني إن قاضي التحقيق في بيروت كلف القنصلية اللبنانية في فرنسا إبلاغ العماد عون الذي يعيش في المنفى بباريس منذ عام 1991 أن عليه المثول أمام قاضي التحقيق في الرابع عشر من هذا الشهر, وفي حال رفض تسلم التبليغ يعلق على باب المنزل الذي يقيم فيه.

ومثل عون كشاهد أمام لجنة تابعة للكونغرس الأميركي كانت تناقش قانونا يعرف باسم "قانون محاسبة سوريا" يقترح فرض عقوبات على سوريا لاتهامها "بمساندة الإرهاب" و"احتلالها للبنان". واتهم عون دمشق في الجلسة بالوقوف وراء اغتيال رئيسين للجمهورية في لبنان هما بشير الجميل ورينيه معوض.

وانتقدت الولايات المتحدة الملاحقات القضائية لعون واعتبرت أنها تتعارض مع احترام حرية الرأي التي يضمنها الدستور اللبناني. وقدم السفير الأميركي المعتمد في بيروت فنسنت باتل احتجاجا رسميا بهذا الشأن إلى وزارة الخارجية اللبنانية. واعتبر وزير العدل اللبناني بهيج طباره الموقف الأميركي "تدخلا غير مقبول" في الشؤون اللبنانية.

المصدر : الجزيرة + وكالات