السعودية تنتقد تحذير بريطانيا رعاياها في المملكة
آخر تحديث: 2003/10/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/10/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/2 هـ

السعودية تنتقد تحذير بريطانيا رعاياها في المملكة

قوات أمن سعودية تنتشر في شوارع الرياض لمنع مظاهرة تؤيد جماعة الإصلاح (الفرنسية)

نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر سعودية انتقادها السلطات البريطانية بشكل حاد بسبب قرارها إصدار تحذير إلى مواطنيها بعدم السفر إلى المملكة.

وكانت الخارجية البريطانية قد نصحت رعاياها بعدم السفر إلى السعودية نظرا لوجود معلومات عن عمل إرهابي محتمل، وانضمت إليها الولايات المتحدة التي أصدرت تحذيرا هي الأخرى لرعاياها جاء في بيان صدر عن سفارتها في الرياض.

وقالت في البيان إنها تلقت معلومات تفيد بأن ما وصفتها بمنظمات إرهابية داخل المملكة ربما تخطط لشن هجمات تتزامن مع شهر رمضان المعظم.

كما كانت كندا قد أصدرت تحذيرا مماثلا إلى رعاياها، إضافة إلى أستراليا التي وجهت تحذيرا مشابها إلى مواطنيها، وتأتي هذه التحذيرات بعد أيام من إعلان السلطات السعودية العثور على كميات كبيرة من الأسلحة واعتقال عدد من المطلوبين.

من جانبه قال الكاتب والباحث السعودي المقيم في لندن حمزة الحسن إنه يبدو أن الأميركيين والبريطانيين والأستراليين قادرون على قراءة الوضع الداخلي في السعودية بشكل جيد.

وقال الحسن في اتصال مع الجزيرة إنه لا خلاف بأن المملكة السعودية تمر بأزمة سياسية واقتصادية، لكنه أوضح أن إعلان الحكومة السعودية عن المجلس البلدي أصاب المواطنين السعوديين بإحباط، واعتقد هؤلاء أن الحكومة غير جادة في الإصلاح وتحاول أن تلتف عليه، الأمر الذي حفزهم على التظاهر والاعتصام.

ولم يستبعد الحسن أن يحفز هذا الوضع الآخرين خارج السعودية على التفكير في إسقاط النظام أو تقسيم السعودية، مذكرا بتحذير الولايات المتحدة الأميركية من إسقاط النظام السعودي من الخارج رغم ترحيبها بالإصلاح من جانب المملكة.

وقال الحسن إن التحذيرات الغربية من وقوع هجمات دائما استباقية، مؤكدا أنها ليست أكثر من رسائل تحذيرية لمن يخطط للقيام بأي عمل.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية