56 قتيلا في مواجهات جديدة جنوبي الجزائر
آخر تحديث: 2003/1/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/3 هـ

56 قتيلا في مواجهات جديدة جنوبي الجزائر

قتلى هجوم سابق في الجزائر (أرشيف)

قتل 56 شخصا وأصيب 19 بجروح برصاص مجموعات مسلحة في منطقتين متفرقتين جنوبي العاصمة الجزائر.

فقد أفادت صحيفة لوماتان الجزائرية أن 43 عنصرا من قوات الأمن الجزائرية قتلوا وجرح 19 مساء أمس في كمين نصبته لهم عناصر في الجماعات المسلحة خارج مدينة باتنة في جبال الأوراس جنوب شرق العاصمة الجزائر.

وقالت الصحيفة إن الهجوم وقع أثناء مرور موكب من العسكريين ومجموعات من مليشيات الدفاع الذاتي الجزائرية. وأوضحت أن المهاجمين الذين لم يحدد عددهم فجروا قنابل تستخدم غاز الأسيتيلين في الهجوم.

وقال المحلل السياسي الجزائري عبد العالي الرزاقي في تصريح للجزيرة إن القتلى كانوا هدفا سهلا لأنهم كانوا يتنقلون في مناطق جبلية نائية وغير آمنة. ولم تؤكد المصادر الرسمية هذا الهجوم الذي يعتبر الأخطر منذ عدة أسابيع ضد قوات الأمن.

وفي ولاية البليدة أعلنت الأجهزة الأمنية الجزائرية أن 13 شخصا قتلوا الليلة الماضية على أيدي مجموعة مسلحة في زبانة بولاية البليدة التي تبعد 50 كلم جنوب غرب العاصمة. وأوضح المصدر نفسه أن الضحايا ينتمون إلى عائلتين تقطنان في المنطقة.

وتعد هذه المجزرة الأكثر دموية في هذه المنطقة منذ المذبحة التي أوقعت ستة قتلى يوم 13 ديسمبر/ كانون الأول الماضي في ولاية الجلفة التي تبعد 270 كلم جنوب العاصمة. يشار إلى أن ضحايا العنف منذ مطلع الشهر الجاري بلغ 58 قتيلا في أنحاء متفرقة من الجزائر، وذلك وفق مصادر صحفية وحكومية.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية