وزراء الخارجية العرب يتفقون على اجتماع بشأن العراق
آخر تحديث: 2003/1/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/29 هـ

وزراء الخارجية العرب يتفقون على اجتماع بشأن العراق

اجتماع وزراء الخارجية العرب قي القاهرة (أرشيف)

وافق معظم وزراء خارجية الدول العربية على عقد اجتماع مخصص لبحث الأزمة العراقية وذلك في إطار جهود دبلوماسية نشطة تشهدها المنطقة العربية وسط مخاوف من اندلاع حرب وشيكة ضد العراق.

وقال وزير الخارجية اللبناني محمود حمود اليوم إن كل الدول العربية التي تم الاتصال بها وافقت على عقد الاجتماع موضحا أنه تعذر الاتصال بوزيري خارجية دولتين عربيتين لم يكشف عنهما.

وأضاف الوزير أن الاجتماع سيعقد بعد جلسة خاصة لمجلس الأمن الدولي متوقعة في الخامس من فبراير/ شباط, والاجتماع الوزاري لمجلس التعاون الخليجي المتوقع في السابع من الشهر نفسه.

وأكد حمود أن نظراءه العرب لن يبحثوا مسألة تخلي الرئيس العراقي صدام حسين عن السلطة طوعا كما ترغب واشنطن، وقال "من غير الوارد بحث هذا الموضوع". وكان لبنان اقترح أمس بصفته الرئيس الدوري للقمة العربية, عقد اجتماع وزاري عربي في النصف الأول من فبراير/ شباط لبحث الوضع في العراق.

عمرو موسى
وفي الإطار نفسه قالت جامعة الدول العربية اليوم إنها تجري محادثات رفيعة المستوى بهدف تقديم موعد القمة العربية مع تزايد احتمالات الحرب التي تعتزم واشنطن شنها على بغداد.

وقال هشام يوسف المتحدث باسم الأمين العام للجامعة العربية "تجرى مناقشات جادة على مستوى رفيع للغاية بشأن إمكان تقديم موعد القمة وعقد اجتماع لوزراء الخارجية تحضيرا للقمة".

ومن المقرر أن تعقد القمة العربية في العاصمة البحرينية المنامة يومي 24 و25 مارس/ آذار المقبل. وكان موسى قد بحث مع ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة في القاهرة الترتيبات الجارية لعقد القمة العربية.

وقال إن كافة الخيارات بشأن موعد القمة المقبلة متاحة، مؤكدا في الوقت نفسه أنه لم يطرأ أي تغيير على موعدها المقرر حتى الآن. وتوجه موسى في وقت لاحق اليوم إلى سورية في زيارة تستغرق ثلاثة أيام يجري خلالها محادثات مع الرئيس السوري بشار الأسد ووزير الخارجية فاروق الشرع تتمحور حول الوضع الراهن في المنطقة لا سيما في العراق وفلسطين.

وفي الشأن الدبلوماسي أيضا أجرى الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي مشاورات مع عدد من القادة العرب بشأن تهديدات الولايات المتحدة بشن حرب على العراق. وبحث القذافي مع الرئيسين المصري حسني مبارك والجزائري عبد العزيز بوتفليقة وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة سبل إيجاد حل سلمي للأزمة. كما أجرى الرئيس المصري مع ملك البحرين الذي يزور القاهرة حاليا آخر المستجدات بشأن الأزمة.

المصدر : وكالات