شن الطيران الحربي الإسرائيلي غارات وهمية مكثفة فوق مدينة صيدا اللبنانية وجوارها إضافة إلى مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين في الجنوب.

وقالت مراسلة الجزيرة في بيروت إن المضادات الأرضية التابعة للجيش اللبناني تصدت بكثافة للطائرات التي كانت تحلق على علو منخفض.

وأضافت المراسلة أن الطيران الإسرائيلي لا يزال يحلق فوق منطقة صيدا بكثافة.

وكانت طائرة إسرائيلية من نوع أم كيه من دون طيار حلقت فوق المنطقة قبل شن الطائرات الإسرائيلية لغاراتها الوهمية.

المصدر : الجزيرة