علي أبو الراغب
أعلن مسؤول أردني اليوم الثلاثاء أن الأردن سيتسلم في غضون الأسابيع القليلة المقبلة ثلاث بطاريات صواريخ أميركية مضادة للصواريخ من نوع باتريوت لتعزيز دفاعاته تحسبا لحرب محتملة على العراق.

وقال هذا المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه "قدمت الطلبية للحصول على ثلاث بطاريات صواريخ مضادة للصواريخ من طراز باتريوت لحماية أراضينا". ومن جانبه كشف مصدر دبلوماسي أن الصواريخ باتريوت ستسلم "في مطلع الشهر المقبل".

وأضاف المصدر الذي طلب أيضا عدم الكشف عن اسمه أن "خبراء من العسكريين الأميركيين سيرافقون البطاريات لتدريب الجنود الأردنيين عليها".

وقال رئيس الوزراء الأردني علي أبو الراغب الأحد الماضي إن بلاده تتفاوض مع الولايات المتحدة بشأن اقتناء نظام دفاع جوي بهدف حماية الأردن أثناء الحرب المحتملة على العراق، ولكنه لم يحدد إذا كان الأمر يتعلق بصواريخ باتريوت أم لا.

وكان العاهل الأردني عبد الله الثاني طلب الخميس الماضي في عمان أثناء محادثاته مع قائد القوات الأميركية في الخليج الجنرال تومي فرانكس من الولايات المتحدة منظومة دفاعية "لحماية مجاله الجوي من أي انتهاك خارجي".

وأعلن مسؤولون أردنيون في وقت سابق أن عمان طلبت من موسكو التي زارها الملك عبد الله في نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني 2002، شراء منظومة للدفاع الجوي، ولكن روسيا لم تكن قادرة على تسليم هذه المنظومة قبل نهاية هذا العام الأمر الذي دفع الأردن للتوجه إلى الولايات المتحدة.

المصدر : الفرنسية