رجب طيب أردوغان
أعلن حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا أمس الأربعاء أنه سيعيد انتخاب رجب طيب أردوغان رئيسا له على الرغم من قرار المحكمة الدستورية بإبعاده عن قيادة حزبه، وقال نائب رئيس الحزب دنجير مير محمد فيرات للصحفيين إن مجلس قيادة الحزب سيجتمع اليوم الخميس لمناقشة إعادة انتخاب أردوغان.

ويأتي هذا الإعلان بعد ساعات على قرار المحكمة الدستورية. وكان نائب رئيس المحكمة حازم كيليك أعلن في ختام مداولات القضاة بطلب من مدعي عام محكمة التمييز أنه "لم يعد في وسع أردوغان ممارسة مهامه كرئيس للحزب".

وأوضح كيليك أن ستة من القضاة الأحد عشر اعتبروا أن طلب المدعي العام لا يستلزم إصدار قرار إذ إن أردوغان فقد "تلقائيا" زعامة الحزب عند استقالته في 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2002 من مجلس القيادة الذي يضم الأعضاء المؤسسين للحزب.

وأعلن أن أردوغان غير أهل لتقديم ترشيحه لانتخابات نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي التي حملت حزبه إلى السلطة نتيجة إدانته سنة 1998 بالتحريض على التعصب الديني.

وكان أردوغان تنازل في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي بناء على طلب من المدعي العام عن وضع العضو المؤسس للحزب الذي على ضوئه انتخب رئيسا له عندما أسس عام 2001.

المصدر : وكالات