الحوار بين الفصائل الفلسطينية يستأنف غدا بالقاهرة
آخر تحديث: 2003/1/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/21 هـ

الحوار بين الفصائل الفلسطينية يستأنف غدا بالقاهرة

ــــــــــــــــــــ
حركة حماس تعلن أنها تسعى من خلال الحوار إلى تفاهم بشأن مجموعة من القضايا مثل إصلاح المسيرة السياسية ومصير اتفاقيات التسوية مشددة على استمرار نهج المقاومة ــــــــــــــــــــ
جيش الاحتلال يتوغل في خان يونس ويعتقل 13 فلسطينيا ووقوع اشتباكات مع عدد من المقاتلين الفلسطينيين
ــــــــــــــــــــ

تبدأ في القاهرة غدا الجمعة جولة جديدة من الحوار بين الفصائل الفلسطينية. وكانت هذه الجولة قد تأجلت يومين إثر رفض الحكومة المصرية دعوة فصيلين فلسطينيين يتخذان من دمشق مقرا لهما، وهو الأمر الذي دفع حركتي المقاومة الإسلامية حماس والجهاد الإسلامي إلى إعلان انسحابهما من المحادثات.

لكن الحكومة المصرية عادت ووافقت على دعوة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- القيادة العامة وجبهة الصاعقة، مما بدد الأزمة. وأكدت حركتا حماس والجهاد الإسلامي أنهما عدلتا عن رفضهما المشاركة في الحوار بعد الاستجابة لمطالبهما بدعوة الفصيلين. وقال إسماعيل هنية أحد قياديي حركة حماس إن الحركة ستذهب للحوار.

وأوضح أسامة حمدان ممثل حماس في حوار القاهرة أن المحادثات ستبدأ غدا بعد وصول بقية الوفود منوها بالدور المصري الذي وفر أرضية للحوار ويحاول أن يوفر أسباب النجاح له أيضا. وأضاف في تصريح للجزيرة أن حركة حماس تسعى إلى تفاهم بشأن مجموعة من القضايا مثل إصلاح المسيرة السياسية ومصير اتفاقيات التسوية.

وشدد ممثل حماس على موقف حركته -ومعها العديد من الفصائل- من استمرار المقاومة لأنها تمثل خط الحماية للشعب الفلسطيني وللأمة كلها. ونشر مركز الإعلام الفلسطيني نص وثيقة القاهرة للحوار الفلسطيني التي أكدت على شرعية المقاومة والالتزام أمام القيادة المصرية بتجميد الهجمات داخل إسرائيل.

وذكرت الوثيقة أن هدفها الرئيسي هو تجميد العمل المسلح لمدة عام مع التأكيد على شرعية مقاومة الاحتلال. ووافق الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات على المقترحات المصرية.

عمر سليمان
وذكرت صحف إسرائيلية أن المسؤولين الإسرائيليين أبلغوا رئيس المخابرات المصرية اللواء عمر سليمان بأن رئيس الوزراء أرييل شارون "لن يلتزم بأي ضمانات الآن"، وهو ما قد يعرقل وصول الفلسطينيين لاتفاق لوقف الهجمات داخل إسرائيل.

من جهة أخرى قال صالح رأفت الأمين العام للتجمع الديمقراطي الفلسطيني (فدا) إن السلطات الإسرائيلية لم تمنحه وسمير غوشة مسؤول جبهة النضال الشعبي حتى الآن إذن سفر للمشاركة في حوار القاهرة.

توغل إسرائيلي

مسلحون في مسيرة لفتح بخان يونس
وميدانيا قالت مصادر أمنية فلسطينية إن قوة من الجيش الإسرائيلي معززة بالدبابات توغلت داخل خان يونس جنوبي قطاع غزة واعتقلت 13 فلسطينيا. وجاء هذا التوغل في مكان لا يبعد كثيرا عن مستوطنة (نتزر حازاني) الإسرائيلية.

وأضافت المصادر أن القوات الإسرائيلية زعمت أن اثنين من المعتقلين قاما بإطلاق قذائف هاون وصواريخ على المستوطنة ومواقع قريبة للجيش الإسرائيلي. وأوضحت أن عددا من المسلحين الفلسطينيين تصدوا للتوغل الإسرائيلي باستخدام الرشاشات والقنابل، لكن دون وقوع إصابات بين الجانبين.

وذكرت مصادر أمنية فلسطينية في وقت سابق أن عشرين دبابة إسرائيلية مدعومة بثلاث جرافات توغلت الليلة الماضية في خان يونس جنوبي قطاع غزة. وأضافت أن الدبابات أطلقت قذائف وفتحت نيران الرشاشات الثقيلة خلال العملية التي لم تسفر عن وقوع ضحايا.

المصدر : الجزيرة + وكالات