الرياض تنفي اقتراحها خطة لدعم انقلاب في العراق
آخر تحديث: 2003/1/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/16 هـ

الرياض تنفي اقتراحها خطة لدعم انقلاب في العراق

نواف بن عبد العزيز
نفت المملكة العربية السعودية صحة تقارير أشارت إلى أنها اقترحت خطة تقضي بالعفو عن قادة العراق العسكريين المقربين من الرئيس صدام حسين لتهيئة وقوع انقلاب يطيح به. ووصف رئيس الاستخبارات السعودية نواف بن عبد العزيز في تصريحات نشرت اليوم هذه التقارير بأنها لا أساس لها من الصحة.

وأكد المسؤول السعودي أن بلاده لن تتدخل في الشأن العراقي، وأنها لا تجري أي اتصالات بعراقيين في الداخل أو في الخارج.

وكانت مجلة تايم الأميركية الأسبوعية قالت في تقرير نشر على موقعها على الإنترنت إن المملكة العربية السعودية تمارس ضغوطا على جنرالات عراقيين لإقناعهم بتدبير انقلاب للإطاحة بالرئيس صدام حسين. ووفقا لمصادر لم تسمها المجلة فإن الرياض تتخوف من أن تؤدي حرب في العراق إلى حرب أهلية وتوغل عسكري تركي وإيراني في الأراضي العراقية.

وأوضحت المجلة أن السعوديين يعتبرون أن انقلابا يوفر أفضل فرصة للحفاظ على النظام والمؤسسات الرسمية على الصعد الأمنية والصحية والاقتصادية. وأكدت المجلة أن لقاءات رئيس الوزراء التركي عبد الله غل مع الرئيس المصري حسني مبارك وولي العهد السعودي عبد الله بن عبد العزيز جاءت لمناقشة هذا السيناريو.

المصدر : رويترز