طلاب العراق يبدؤون عاما دراسيا جديدا تحت الحصار
آخر تحديث: 2002/9/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/9/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/2 هـ

طلاب العراق يبدؤون عاما دراسيا جديدا تحت الحصار

تلميذة عراقية تحمل صورة صدام حسين وهي تهتف
في مدرسة القدس ببغداد مع بداية عام دراسي جديد

بدأ أكثر من أربعة ملايين طالب عراقي اليوم عامهم الدراسي الـ13 في ظل الحصار الذي تفرضه الأمم المتحدة على العراق منذ أغسطس/ آب 1990.

ونقلت الصحف العراقية اليوم عن وزير التربية العراقي فهد سالم الشكرة قوله إن "الوزارة هيأت الأبنية المدرسية وجميع المستلزمات الدراسية لجميع المراحل وتم توزيعها في وقت مبكر ليكون هذا العام حافلا بالعطاء رغم ظروف الحصار الظالم".

وأشار إلى أن عدد الطلاب هذا العام يبلغ "4.75 ملايين طالب وطالبة", موضحا أنه تم إنجاز "بناء 88 مدرسة ابتدائية و45 مدرسة ثانوية وتأهيل 116 مبنى مدرسيا في عموم المحافظات العراقية".

وأضاف الشكرة أن "الوزارة شحنت أيضا إلى منطقة الحكم الذاتي 4.25 ملايين كتاب", في إشارة إلى محافظات أربيل والسليمانية ودهوك شمالي العراق التي سحبت منها بغداد جميع ممثلي المؤسسات الرسمية عام 1991 إثر انهيار محادثات السلام مع الأكراد.

وتؤكد الأمم المتحدة أن حوالي مليون عراقي لا يتلقون أي تعليم في العراق. ورغم أن التعليم مجاني فإن المصاريف المدرسية وكلفة النقل أصبحت مرتفعة جدا بالنسبة للكثير من العائلات العراقية.

المصدر : الفرنسية