حسن الترابي
أفاد مراسل الجزيرة في الخرطوم أن سلطات الأمن السودانية شنت حملة اعتقالات وسط صفوف حزب المؤتمر الشعبي، طالت عددا من قيادات الحزب، من بينهم نائب الأمين العام عبد الله حسن أحمد ومسؤول الإعلام في الحزب محمد الأمين خليفة.

وقال صديق نجل الزعيم الإسلامي حسن الترابي إن أربعة مسؤولين آخرين من الحزب أوقفوا في ولاية الجزيرة بوسط البلاد, وأربعة في ولاية دارفور وواحد في ولاية شمال كردفان، وأضاف أن السلطات لم تقدم أي تفسيرات.

وأضاف صديق الترابي أن عدد المعتقلين وصل إلى 26 من أعضاء هذه الحركة المعارضة اعتقلوا في الخرطوم ومدن سودانية أخرى، وأوضح أن قوات الأمن أوقفت من جهة أخرى 28 طالبا في سكن جامعي بالخرطوم مساء الثلاثاء وأن ثمانية منهم كانوا لا يزالون قيد الحجز صباح الأربعاء.

وكان حزب المؤتمر الشعبي، المنشق عن حزب المؤتمر الوطني الحاكم في الخرطوم، قد أبدى معارضته لاتفاق ماشاكوس بين الحركة الشعبية لتحرير السودان والحكومة.

وحسن الترابي الذي كان في السابق حليفا للرئيس عمر البشير هو الآن أحد أبرز معارضي النظام ووضع قيد الإقامة الجبرية في منزل حكومي في الخرطوم.

المصدر : الجزيرة + وكالات