البشير يقيل وزيرا استقال من الحزب الحاكم
آخر تحديث: 2002/8/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/8/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/15 هـ

البشير يقيل وزيرا استقال من الحزب الحاكم

لام أكول

أفاد مراسل الجزيرة في الخرطوم أن الرئيس السوداني عمر حسن البشير أقال أمس وزير النقل لام أكول من منصبه. ولم يوضح الرئيس البشير أسباب إقالة أكول الذي يعتبر أحد القيادات الجنوبية التي وقعت اتفاقا مع الحكومة السودانية باسم اتفاق فشودة للسلام عام 1997.

وكان أكول ونائبان في المجلس الوطني (البرلمان) هما مكي علي بلايل وأمين بناني، قد استقالوا من حزب المؤتمر الوطني الحاكم قبل نحو شهرين. وأعلنوا أمس الأول تشكيل حزب جديد أطلقوا عليه حزب العدالة.

وقال الوزير المقال في اتصال مع الجزيرة إنه حضر إلى الخرطوم عام 1997 من أجل السلام، وشدد على أن التزامه بالسلام لا يرتبط بشغله موقعا في الحكومة.

واتهم الثلاثة يوم إعلان استقالتهم من المؤتمر الوطني، الحزب الحاكم بعدم الالتزام بمبدأ الحريات الأساسية والفشل في تنفيذ اتفاقات السلام الموقعة مع فصائل سابقة من حركة التمرد.

وأكد أكول آنذاك أنه سيستقيل من منصبه كوزير للنقل "إذا فشلت الحكومة في التزامها بالاتفاقات السلمية"، مضيفا قوله "إنني لا أستبعد احتمال إقالتي".

وكان الوزير المستقيل يعمل أستاذا في كلية الهندسة بجامعة الخرطوم قبل أن ينضم إلى الحركة الشعبية لتحرير السودان بزعامة العقيد جون قرنق عام 1986، لكنه انشق عنها مطلع التسعينيات ليؤسس حركة الفصيل الموحد المؤلفة من أبناء قبيلته.

وينحدر أكول من قبيلة الشلك التي تتمركز حول مدينة فشودة حيث وقع اتفاقا مع الحكومة مع سبع فصائل جنوبية أخرى بزعامة رياك مشار الذي شغل منصب مستشار للرئيس السوداني قبل أن ينضم مرة أخرى إلى صفوف حركة قرنق.

المصدر : الجزيرة