انتقادات شديدة للمناورات العسكرية في الأردن
آخر تحديث: 2002/8/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/8/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/6 هـ

انتقادات شديدة للمناورات العسكرية في الأردن

العاهل الأردني عبد الله الثاني (يسار) يرحب بالجنرال تومي فرانكس في العقبة جنوب الأردن (أرشيف)
انتقد أربعة عشر من أحزاب المعارضة في الأردن المناورات الأردنية الأميركية التي تجرى في جنوب الأردن. وبدأت المناورات التي ستستمر ثلاثة أسابيع وتشارك الولايات المتحدة فيها بنحو أربعة آلاف جندي، أمس الأول بإنزال بحري في ميناء العقبة الواقع على البحر الأحمر. وأكد ناطق باسم الحكومة الأردنية أن المناورات لا علاقة لها بما أشيع مؤخرا عن احتمال استخدام الأراضي الأردنية لضرب العراق.

ووصف الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي في الأردن الشيخ حمزة منصور، توقيت المناورات بأنه غير مناسب. وقال في اتصال مع الجزيرة الليلة الماضية إن تلك المناورات تجيء في وقت تتصاعد فيه التهديدات الأميركية بضرب العراق والتلميحات الإسرائيلية إلى احتمال اقتحامها أجواء إحدى الدول العربية.

ليث شبيلات

الولايات المتحدة تستفز من خلال المناورات مشاعر العرب كافة، لاسيما أنها تأتي متزامنة مع احتمالات تنفيذ ضربة عسكرية أميركية على العراق

كما انتقد نقيب المهندسين الأردنيين السابق ليث شبيلات المناورات العسكرية الأردنية الأميركية. وقال في اتصال مع الجزيرة إن الولايات المتحدة تستفز من خلال تلك المناورات مشاعر العرب كافة، لاسيما أنها تأتي متزامنة مع احتمالات تنفيذ ضربة عسكرية أميركية على العراق.

وفي السياق ذاته عبرت أحزاب المعارضة الأردنية في بيانها المستنكر للمناورات الأردنية الأميركية عن استيائها من إغلاق السلطات الأردنية مكتب قناة الجزيرة في عمان واستدعاء السفير الأردني في الدوحة وشن حملة إعلامية ضد قطر.

وندد البيان الذي حصلت الجزيرة على نسخة منه بإرسال قوات أمن أردنية ومصرية وأميركية إلى فلسطين بدعوى تأهيل الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

كما عبر البيان عن أسف المعارضة لقيام السلطات الأردنية باعتقال وإبعاد العالم والداعية السعودي سلمان فهد العودة لمنعه من إلقاء محاضرة حول الجهاد.

المصدر : الجزيرة + وكالات