لقطة من الكويت في ذكرى حرب الخليج الثانية (أرشيف)
قالت جمعية متضرري أحداث الخليج في الأردن إنها رفعت دعوى قضائية أمام المحاكم البلجيكية للمطالبة بتعويض المتضررين من الإجراءات التي اتخذتها دولة الكويت بحق أعضائها والتي استثنتها تعويضات الأمم المتحدة ولم تشملها.

وجاء في بيان للجمعية أرسل بالفاكس إلى الجزيرة نت أن المجموعة الاستشارية للجمعية قررت رفع الدعوى لأعضائها بعد أن استنفدوا جميع الوسائل المتاحة من أجل الحصول على حقوقهم قبل اللجوء إلى القضاء الخارجي. وأشار البيان إلى أن القضية رفعت نيابة عن 50 ألف متضرر ضد الكويت.

وقال رئيس الجمعية يحيى العتيبي إن المجموعة الاستشارية أمضت ما يزيد على ثلاث سنوات في إعداد وتجهيز ملفات القضية، وجندت للقضية فريقا من الخبراء الدوليين لدعم القضايا والمرافعات وعمليات التحقيق من أجل ضمان نجاح القضية.

وأشار العتيبي إلى أن الجمعية التي كانت قد أسست عام 1991 أعطت الأولوية لرفع القضية أمام المحاكم البلجيكية من بين خيارات أخرى.

يشار إلى أن الجالية الفلسطينية والأردنية تعد من أقدم وأكبر الجاليات المقيمة في الكويت قبل دخول القوات العراقية للكويت عام 1990، وصلت تحويلاتهم السنوية قبل أزمة الخليج إلى 1.4 مليار دولار حسب إحصاءات البنك المركزي الأردني.

المصدر : الجزيرة