عريقات واليحيى يلتقيان ببيريز واستشهاد فلسطيني بالقدس
آخر تحديث: 2002/7/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/7/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/29 هـ

عريقات واليحيى يلتقيان ببيريز واستشهاد فلسطيني بالقدس

أطفال فلسطينيون يقفزون فوق ركام أحد المنازل التي دمرتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم رفح جنوب قطاع غزة

ـــــــــــــــــــــــ
أبو ردينة: حديث بوش عن حدوث تقدم بالإصلاحات الفلسطينية أمر مشجع ولكنه لا يكفي ولا بد من أن يكون الانسحاب الفوري للقوات الإسرائيلية من الأراضي الفلسطينية المطلب الرئيسي

ـــــــــــــــــــــــ

قوات الاحتلال الإسرائيلي تهدم أربعة منازل على الأقل في مخيم رفح جنوب قطاع غزة
ـــــــــــــــــــــــ

أفاد مراسل الجزيرة في فلسطين أن الوزيرين الفلسطينيين صائب عريقات وزير الحكم المحلي وعبد الرزاق اليحيى وزير الداخلية أنهيا ظهر اليوم اجتماعا مع وزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريز. ووصف عريقات الاجتماع بأنه كان تمهيديا وأن الإسرائيليين طرحوا فيه الجانب الأمني، بينما ناقش الجانب الفلسطيني الحصار والاحتلال الإسرائيلي.

وتأتي هذه اللقاءات عقب المحادثات التي أجراها رئيس المخابرات المصرية عمر سليمان في وقت سابق من الأسبوع الحالي مع مسؤولين من الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني في القدس ورام الله على التوالي.

وفي السياق نفسه رحب نبيل أبو ردينة مستشار الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات بالتصريحات التي أدلى بها الرئيس الأميركي جورج بوش أمس وامتدح فيها التقدم الذي حصل في تطبيق الإصلاحات في إطار السلطة الفلسطينية، لكنه قال إن هذه التصريحات لا تكفي.

نبيل أبوردينة
وأوضح أبو ردينة "أن الحديث عن تقدم مشجع ولكنه لا يكفي ولا بد من أن يكون الانسحاب الفوري للقوات الإسرائيلية من الأراضي الفلسطينية المطلب الرئيسي حتى يمكن الحديث عن تقدم جدي وحقيقي".

وأضاف أن هذا هو الامتحان القادم للجنة الرباعية في نيويورك المقرر عقدها في منتصف هذا الشهر بشأن ما إذا كانت ستعمل على تطبيق قرارات مجلس الأمن الدولي والانسحاب الفوري لقوات الاحتلال حتى يمكن ضمان نجاح الخطوات والإصلاحات التي اتخذتها السلطة الفلسطينية.

وكان بوش قد اعتبر في مؤتمر صحفي عقده أمس في البيت الأبيض أن تقدما قد تحقق نحو إقامة المؤسسات اللازمة لقيام دولة فلسطينية والتي ستعزز مكافحة ما سماه بالأنشطة الإرهابية.

وفي إطار متصل قال الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى إنه لا يمكن تطبيق الإصلاح المؤسساتي في السلطة الفلسطينية وإجراء انتخابات جديدة مع استمرار الاحتلال العسكري الإسرائيلي.

ونقل بيان من الجامعة اليوم عن موسى أن الحديث عن قيام السلطة بما تعهدت به من عمليات إصلاح وإجراء انتخابات لا يمكن أن يتم في ظل استمرار الحصار والاحتلال الإسرائيلي. وأكد أن الدول العربية على استعداد لتحقيق السلام مع إسرائيل ولكن ليس على حساب الحقوق الفلسطينية.

وأشار البيان إلى أن موسى أدلى بهذه التصريحات خلال اجتماعه مع الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان على هامش مؤتمر القمة الأفريقية التي بدأت أعمالها في جنوب أفريقيا أمس.

طفلة فلسطينية تنظر إلى منزل أسرتها الذي دمرته قوات الاحتلال في رفح
الوضع الميداني
وميدانيا استشهد شيخ فلسطيني وأصيب جندي إسرائيلي بجراح في تبادل لإطلاق النار بالقدس المحتلة. وقد وقع الحادث بين باب الزاهرة وشارع صلاح الدين في القدس الشرقية, وقالت الشرطة الإسرائيلية إن شرطيا إسرائيليا اشتبه في شاب فلسطيني وحاول فحص حقيبته إلا أن الشاب أشهر مسدسا وأطلق النار عليه قبل أن يلوذ بالفرار. وخلال المطاردة أصيب رجل فلسطيني متقدم في السن واستشهد متأثرا بجراحه. وقد أغلقت قوات الاحتلال المنطقة واحتجزت عشرات الفلسطينيين.

وعلى الصعيد نفسه أفادت مصادر فلسطينية أمنية اليوم بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي قامت بهدم أربعة منازل على الأقل في مخيم رفح جنوب قطاع غزة خلال عملية توغل له الليلة الماضية في الأراضي الخاضعة للسيطرة الفلسطينية.

وقالت المصادر الأمنية إن قوات الاحتلال توغلت فجر اليوم حوالى 200 متر في مخيم رفح جنوب قطاع غزة وقامت بعملية تجريف وهدم ما لا يقل عن أربعة منازل كليا إضافة إلى إصابة ثلاثة منازل بضرر.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال قامت أيضا بعمليات مداهمة لمنازل وعملية تفتيش اعتقل على أثرها مواطن قبل أن تنسحب من المنطقة فجر اليوم.

وكان مصدر طبي فلسطيني أفاد في وقت سابق أن فلسطينيين اثنين أصيبا برصاص قوات الاحتلال خلال عملية توغل وتجريف في منطقة بلوك (ج) برفح جنوب قطاع غزة.

وفي الضفة الغربية اغتالت قوات الاحتلال الإسرائيلي أحد كوادر حركة الجهاد الإسلامي ويدعى معمر الضراغمة في مدينة جنين فجر اليوم.

المصدر : الجزيرة + وكالات