مظاهرة فلسطينية ضد الاحتلال في رام الله أثناء رفع مؤقت لحظر التجول
ـــــــــــــــــــــــ
جنود إسرائيليون اعترضوا سيارة كان يستقلها الضراغمة وأطلقوا النار عليه غربي جنين وعثر عليه في وقت لاحق جثة هامدة
ـــــــــــــــــــــــ
الحكومة الإسرائيلية تقر قانونا يحظر على المواطنين العرب في إسرائيل شراء منازل في مشروعات الإسكان المقامة على أراض مملوكة للدولة ـــــــــــــــــــــــ
وزير المالية الفلسطيني سلام فياض يلتقي في القدس وزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريز ـــــــــــــــــــــــ

شنت القوات الإسرائيلية حملة عسكرية واسعة في مخيمي طولكرم ونور شمس.

دبابة إسرائيلية تتجه نحو طولكرم (أرشيف)
فقد دفعت قوات الاحتلال بأكثر من عشرين دبابة وآلية مدرعة تساندها المروحيات إلى هذين المخيمين في طولكرم وقامت بتطويقهما تحت ستار كثيف من النيران، واقتحمتهما وبدأت حملة تمشيط ومداهمات واسعة للمنازل.

وفي تطور ميداني آخر اغتالت قوات الاحتلال الإسرائيلي أحد كوادر حركة الجهاد الإسلامي ويدعى معمر الضراغمة في منطقة جنين. ونقل مراسلنا عن مصادر فلسطينية قولها إن جنودا إسرائيليين اعترضوا السيارة التي كان يستقلها الضراغمة مع أشخاص آخرين وأطلقوا النار عليهم في بلدة اليامون غربي جنين فأصابوه بينما تمكن الآخرون من الفرار. وقد عثر على الضراغمة جثة هامدة في وقت لاحق.

وفي قطاع غزة أصيب فلسطينيان بجراح في جنوب القطاع. وقالت مصادر فلسطينية إن ثماني دبابات وجرافة عسكرية توغلت فجر اليوم أكثر من مائة متر في منطقة بلوك جيم برفح وبدأت عملية تجريف لمنازل وأراضي مواطنين فلسطينيين. وأطلقت قوات الاحتلال النار والقذائف أثناء العملية مما أدى إلى إصابة فلسطينيين أحدهما بحالة الخطر.

محمد بركة
عنصرية رسمية
في سياق آخر أقرت الحكومة الإسرائيلية قانونا يحظر على المواطنين العرب في إسرائيل شراء منازل في مشروعات الإسكان المقامة على أراض مملوكة للدولة. وواجه القانون انتقادات داخل إسرائيل وصفته بأنه قد يزيد من تفكك العلاقات اليهودية العربية. كما وصف أعضاء في الكنيست الإسرائيلي مشروع القانون بأنه يحول إسرائيل إلى دولة عنصرية.

وأعلن العضو العربي في الكنيست الإسرائيلي محمد بركة احتمال اللجوء إلى المحكمة العليا للطعن في مشروع قانون منع العرب من الاستفادة مما يسمى أراضي الدولة. وحذر بركة في حديث للجزيرة من أن إقرار هذا القانون قد يشكل بداية مرحلة تهجير جديدة للفلسطينيين من بلادهم.

لقاء بيريز فياض
وعلى صعيد التطورات السياسية اجتمع وزير المالية الفلسطيني سلام فياض في أحد فنادق القدس بوزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريز. وأفاد مراسل الجزيرة في فلسطين أن الاجتماع تطرق بشكل رئيسي إلى المبالغ التي تحتجزها إسرائيل من عائدات الضرائب والجمارك، والتي أوقف شارون دفعها للسلطة الفلسطينية.

في هذه الأثناء قال القنصل الأميركي السابق في القدس إدوارد إبنغتون إن قرار الرئيس جورج بوش بعدم التعامل مع قيادة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات قد جعل الوضع مستحيلاً. ووصف إبنغتون في حديث للجزيرة حال الأراضي الفلسطينية بأنها الأسوأ منذ ثلاثين عاماً، كما استبعد وجود خطة أميركية للتقدم إلى الأمام.


تحذيرات مدير المخابرات المصرية من انهيار السلطة الفلسطينية أثارت تساؤلات حول حقيقة الدور الذي تضطلع به كل من مصر والأردن في قضية إعادة ترتيب أوضاع الأجهزة الأمنية الفلسطينية

جهود مصر
من جانب آخر قال محمد بسيوني عضو مجلس الشورى المصري وسفير مصر السابق في إسرائيل إن الجهود التي تبذلها مصر حاليا تهدف إلى إخراج الفلسطينيين من عنق الزجاجة وإقناع الجانب الإسرائيلي بضرورة التعاون مع الرئيس عرفات في هذه المرحلة. وكانت تحذيرات مدير المخابرات المصرية اللواء عمر سليمان من انهيار السلطة الفلسطينية في حال استمرار الأوضاع الراهنة في الأراضي الفلسطينية, أثارت تساؤلات حول حقيقة الدور الذي تضطلع به كل من مصر والأردن حاليا في قضية إعادة ترتيب أوضاع الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

اجتماع اللجنة الرباعية
في سياق متصل أعلن مسؤول أميركي أن مسؤولين كبارا في اللجنة الرباعية حول الشرق الأوسط -التي تضم الولايات المتحدة والاتحاد الأوربي وروسيا والأمم المتحدة- قد يعقدون اجتماعاً يوم الـ15 من الشهر الجاري في مقر المنظمة الدولية بنيويورك. ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المسؤول الذي طلب عدم كشف اسمه القول إن فكرة هذا الاجتماع قيد الدرس وهناك فرصة لعقده. وقال مسؤول أميركي آخر إن وزراء الخارجية المصري أحمد ماهر والسعودي سعود الفيصل والأردني مروان المعشر سينضمون إلى المجتمعين يوم السادس عشر من الشهر نفسه.

المصدر : الجزيرة + وكالات