مروحية تقلع من على متن سفينة حربية إسبانية قرب سبتة إبان أزمة جزيرة ليلى مع المغرب
أفادت مراسلة الجزيرة في المغرب بأن الحكومة المغربية احتجت رسميا لدى إسبانيا على قيام سفينة حربية إسبانية بخرق المياه الإقليمية المغربية قرب جزيرة ليلى. وشهدت الجزيرة مواجهة بين الرباط ومدريد استمرت عشرة أيام وانتهت بتوقيع اتفاقية بين الطرفين بوساطة أميركية تقضي بإعادة الوضع إلى ما كان عليه سابقا.

وعبر وزير الخارجية المغربي محمد بن عيسى في اتصال هاتفي مع نظيرته الإسبانية أنا دي بلاثيو عن قلق بلاده العميق مما تعتبره خرقا مستمرا للمياه الإقليمية المغربية من سفن حربية إسبانية. ولم يصدر أي تعليق من إسبانيا على هذه الأنباء.

من ناحية أخرى اضطرت السلطات الإسبانية في مدينة مليلية اليوم إلى إغلاق الحدود مع المغرب لمدة ساعة خلال تظاهرة شارك فيها نحو 200 شخص طالبوا بعودة جيبي سبتة ومليلية المحتلتين إلى المغرب.

وقال حاكم مليلية أرتورو إستيبان إن مركز بني إنزار بين إسبانيا والمغرب أغلق أمام السيارات كتدبير احترازي لساعة وربع الساعة لمواجهة تظاهرة قام بها مناصرو الحزب الليبرالي المغربي.

وشارك في التظاهرة وزير حقوق الإنسان المغربي السابق محمد زيان، وقالت وكالة أنباء أوروبا برس إن المتظاهرين رفعوا لافتة بالعربية والإسبانية كتب عليها "حركة تحرير سبتة ومليلية بدأت بإنزال القوات المغربية على جزيرة ليلى".

وكان إنزال المغرب عسكريين على جزيرة ليلى الواقعة على بعد أقل من 200 متر عن الساحل المغربي أسفر عن أزمة بين مدريد والرباط أرسلت على إثرها إسبانيا قوات لإخراج الوحدة العسكرية المغربية من الجزيرة قبل أن يتفق الجانبان على حل القضية.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية