ضحايا مذبحة في قرية غرب الجزائر العاصمة (أرشيف)
قال مواطنون ومصادر رسمية إن تسعة أشخاص بينهم ستة من عائلة واحدة قتلوا عندما هاجمت مجموعة مسلحة منزلهم الليلة الماضية في منطقة غرب الجزائر.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن سكان محليين في اتصال هاتفي قولهم إن مجهولين يعتقد بأنهم أعضاء في الجماعات المسلحة هاجموا منزلا في حي واد الكرمة القريب من مليانة على بعد 120 كلم غرب الجزائر العاصمة، وقتلوا بالرصاص امرأتين وأربعة أطفال من عائلة واحدة.

وقال الأهالي إن المسلحين كانوا يعتزمون الهجوم على أشخاص آخرين ولكنهم لاذوا بالفرار بعد تدخل أحد الحراس البلديين يسكن بالجوار.

وفي حادث منفصل قالت وكالة الأنباء الجزائرية إن مجموعة مسلحة قتلت ثلاثة شبان الليلة الماضية في ميناء بوهارون الصغير على بعد 40 كلم غرب العاصمة بينما كانوا يلهون في كوخ على الشاطئ.

ويشتبه بأن بعض العناصر المسلحة هي التي نفذت الهجوم حيث إنها تنشط في هذه المنطقة من الغرب الجزائري، وترفض تلك العناصر سياسة الوئام الوطني للرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

وقتل منذ بداية الشهر الماضي أكثر من 90 جزائريا وجرح عشرات في أعمال عنف سياسية.

المصدر : الفرنسية