مقتل 13 شخصا في هجومين بالجزائر
آخر تحديث: 2002/7/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/7/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/1 هـ

مقتل 13 شخصا في هجومين بالجزائر

جزائري أصيب في هجوم لجماعة مسلحة على حافلة أواخر الشهر الماضي على أطرف العاصمة الجزائرية (أرشيف)

قالت مصادر طبية وأمنية جزائرية إن 13 شخصا لقوا مصرعهم في هجومين منفصلين لجماعات مسلحة غربي الجزائر. فقد قتلت مجموعة مسلحة رميا بالرصاص تسعة أشخاص هم خمسة أطفال ورضيعان وامرأتان في مدينة تيارت مركز ولاية ورسنيس الواقعة على بعد 340 كلم غربي العاصمة الجزائر. ووقعت المجزرة التي جرح فيها شخصان أيضا في ساعة متأخرة من الليلة الماضية في حي الملاعب بالمدينة، ولم توضح المصادر ملابساتها.

ولقي أربعة من رجال الشرطة الجزائرية مصرعهم في هجوم مسلح آخر بنفس الليلة على بلدة قراية الواقعة على بعد 140 كلم غربي الجزائر العاصمة. وأشار شهود عيان إلى أن جماعة مسلحة مكونة من 30 شخصا نصبت كمينا لرجال الشرطة الذين كانوا يقومون بدورية في المنطقة وجردتهم من أسلحتهم قبل أن تقتلهم.

عبد العزيز بوتفليقة
وتتمركز في هاتين المنطقتين الجماعة الإسلامية المسلحة التي ترفض سياسة الوئام المدني التي أطلقها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة. وقد تصاعدت أعمال العنف خلال الأسبوعين الأخيرين خصوصا في العاصمة الجزائر حيث قتل أكثر من 100 شخص في هجمات نسبت إلى الجماعات الإسلامية.

وترفع المجازر الجديدة عدد ضحايا العنف في الجزائر إلى أكثر من 810 قتلى منذ مطلع العام الجاري حسب إحصاءات رسمية وصحف جزائرية.
وتعترف السلطات بصعوبة مواجهة هذه الموجة الجديدة من الأعمال بسبب فقدان المعلومات حول المتطوعين الجدد الذين انضموا في الأشهر الأخيرة إلى الجماعات المسلحة.

وأعلن المدير العام للأمن الوطني الجزائري علي التونسي أمس الثلاثاء أن الجزائر "في حالة حرب حقيقية"، ودعا الجزائريين إلى مساعدة قوات الأمن على "مكافحة الإرهاب".

وفي سياق متصل أشارت صحيفة "لكسبرسيون" أمس نقلا مصادر عسكرية مكلفة بمكافحة الإرهاب إلى احتمال وقوع هجمات ومجازر على نطاق واسع خلال الصيف الجاري في منطقة العاصمة الجزائر.

وأوضحت الصحيفة أن معتقلين سابقين تم الإفراج عنهم بمقتضى سياسة الوئام المدني التي تطبق منذ وصول الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة إلى السلطة في أبريل/ نيسان 1999 متورطون في هذه الهجمات.

المصدر : وكالات