رمسفيلد يعلن في الكويت مواصلة الحرب على الإرهاب
آخر تحديث: 2002/6/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/29 هـ

رمسفيلد يعلن في الكويت مواصلة الحرب على الإرهاب

دونالد رمسفيلد يلتقي بالجنود الأميركيين في معسكر الدوحة شمالي الكويت

تعهد وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد الذي وصل إلى الكويت في مستهل جولة خليجية, باستمرار الحرب التي تقودها بلاده ضد ما يسمى بالإرهاب. وقال رمسفيلد للجنود الأميركيين المتمركزين في الكويت إن الحرب التي بدأت بأفغانستان لن تتوقف إلا إذا أوقفت الدول التي ترعى الإرهاب صنع أسلحة الدمار الشامل.

وخاطب رمسفيلد الجنود قائلا "إن الحرب العالمية ضد الإرهاب التي بدأت في أفغانستان لن تنتهي هناك بل ستستمر حتى القضاء على الشبكات الإرهابية في كل مكان". وذكر وزير الدفاع الأميركي من سماها الدول الراعية للإرهاب وقال إنها تقوم بتطوير أسلحة الدمار الشامل وإن لها علاقة بالمنظمات الإرهابية.

دونالد رمسفيلد يوجه كلمة للجنود الأميركيين في الكويت
وأضاف رمسفيلد أن تلك المنظمات مثل منظمة القاعدة ستمتلك في وقت قريب أسلحة دمار شامل. وتوقع أن تقوم باستخدام ما لديها من أسلحة ضد المدنيين. واتهم من جديد الرئيس العراقي صدام حسين باستخدام أسلحة الدمار ضد شعبه. وأعاد الوزير الأميركي تأكيد سياسة بلاده الساعية لتغيير النظام في العراق، غير أنه لم يشأ أن يعلق بشأن أي تحرك محتمل قد تقوم به بلاده في هذا الإطار.

وكان رمسفيلد وصل إلى الكويت في مستهل جولة خليجية من المتوقع أن تتناول مسألة تغيير النظام في العراق. ومن المقرر أن يزور الوزير الأميركي في جولته كلا من البحرين وقطر قبل أن يتوجه إلى الهند وباكستان من أجل المساهمة في تهدئة الأزمة الراهنة في شبه القارة الهندية.

وتوقع دبلوماسيون في المنطقة أن يقوم رمسفيلد بتوضيح السياسة التي تريد واشنطن اتباعها إزاء العراق الذي تنظر الإدارة الأميركية إليه على أنه يمثل خطرا على أمنها القومي فضلا عن كونه خطرا على دول الخليج النفطية الحليفة للولايات المتحدة. وتحتفظ واشنطن بمجموعة من الطائرات الحربية والأسلحة في الكويت إلى جانب نحو عشرة آلاف جندي موجودين هناك منذ حرب الخليج الثانية عام 1991.

المصدر : وكالات