الكويت تنفي المواطنة عن مشتبه به في هجمات سبتمبر
آخر تحديث: 2002/6/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/26 هـ

الكويت تنفي المواطنة عن مشتبه به في هجمات سبتمبر

صورتان لخالد شيخ محمد
نفت الكويت مجددا صحة ما ذكرته السلطات الأميركية والاتحاد الأوروبي بأن المشتبه بكونه العقل المدبر لهجمات 11 سبتمبر/أيلول الماضي يحمل الجنسية الكويتية، رافضة بذلك ما تردد من أن هذا الشخص أو والده مواطن كويتي.

فقد قال وكيل وزارة الخارجية الكويتي خالد الجار الله إن خالد شيخ محمد "ليس كويتيا". وأضاف قائلا "ربما عاش في الكويت فترة، لكن هذا لا يعطيه الحق ليكون كويتيا".

جاء ذلك بعد أن ذكرت صحف محلية كويتية صادرة اليوم أن خالد يحمل جواز سفر كويتيا أو باكستانيا. فقد نقلت صحيفة الأنباء عن مصادر أمنية كويتية قولها إن خالد يحمل الجنسية الكويتية لكنه إما من أصل باكستاني أو يمني أو إيراني، مشيرة إلى أنه غادر الكويت منذ فترة طويلة.

وأفادت صحيفة القبس أن والد خالد إمام مسجد الأحمدي بالكويت ويحمل الجنسية الكويتية، لكن تم سحبها منه بعد خلاف نشب بينه وبين عائلة كويتية كبيرة.

وكان وزير الإعلام الكويتي الشيخ أحمد الفهد الصباح قد نفى في ديسمبر/كانون الأول الماضي أن يكون خالد شيخ كويتيا، موضحا أنه باكستاني مولود بالكويت.

يشار إلى أن مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي عرض 25 مليون دولار لأي معلومات تقود إلى إلقاء القبض على خالد شيخ محمد، وهو مطلوب لدوره المحتمل في التخطيط لتفجير طائرة ركاب أميركية كانت في رحلة من جنوب آسيا إلى الولايات المتحدة عام 1995. وقال مكتب التحقيقات إن الخطة انكشفت في أعقاب نشوب حريق في شقة كان يستخدمها محمد في العاصمة الفلبينية مانيلا.

وقد جاء اسم خالد شيخ محمد (36 عاما) بوصفه كويتيا في القائمة التي أصدرها الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي والتي شملت منظمات وأفرادا مطلوبين بتهمة الإرهاب.

المصدر : الفرنسية