العراق يتهم واشنطن بتعمد إحراق مزروعاته
آخر تحديث: 2002/6/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/25 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة:لبنان يتسلم من تركيا مطلوبا في تفجير استهدف أحد كوادر حماس بصيدا
آخر تحديث: 2002/6/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/25 هـ

العراق يتهم واشنطن بتعمد إحراق مزروعاته

اتهم العراق الطائرات الأميركية بإلقاء المشاعل الحرارية على مزارع الشعير في محافظة نينوى شمالي العراق بهدف الإضرار بالمرافق الاقتصادية.

وقالت وكالة الأنباء العراقية إن المناطق التي ألقيت عليها المشاعل الحرارية "شملت منطقتي الحمدانية بمساحة 1630 دونما, وحمام العليل بمساحة 400 دونم. وقد تمت السيطرة على الحريق من قبل فرق الدفاع المدني بالتعاون مع أهالي القرى الفلاحية بالمنطقتين". وشددت الوكالة على أن مثل هذا العمل "يفصح عن الجوهر الإجرامي واللاأخلاقي للإدارة الأميركية تجاه شعب العراق" على حد تعبيرها.

وكان وزير الزراعة عبد الإله حميد اتهم الطائرات الأميركية والبريطانية بإلقاء مشاعل حرارية على المزارع شمالي العراق بهدف إحداث الأضرار بالاقتصاد العراقي الذي يعاني من الحصار. يشار إلى أن الولايات المتحدة وبريطانيا فرضتا منطقتين للحظر الجوي شمالي العراق وجنوبيه بعد حرب الخليج عام 1991. ولا تعترف بغداد بالمنطقتين اللتين لا ينص عليهما أي قرار صادر عن الأمم المتحدة.

النفط مقابل الغذاء

عراقيات يقفن في طابور لاستلام البطاقة التموينية التي توزعها الحكومة (أرشيف)
في هذه الأثناء يستعد العراق لتقديم خطة التوزيع الخاصة بالمرحلة الـ 12 من مذكرة التفاهم المعروفة باسم برنامج النفط مقابل الغذاء التي بدأ تطبيقها في الأول من الشهر الحالي ولمدة ستة أشهر.

وقال مصدر عراقي وثيق الإطلاع طالبا عدم ذكر اسمه إن التحضيرات لإعداد خطة التوزيع بدأت وتتركز على القطاعات الرئيسية لمذكرة التفاهم وهي الغذاء والدواء وتأمين احتياجات العراق الأساسية. وأضاف أن العراق سيقدم خطة التوزيع إلى الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان وفقا لمذكرة التفاهم والموضوعة وفقا لحاجات العراق الإنسانية كما كان الحال في المرات السابقة.

ومن جانبه قال مصدر دبلوماسي غربي في بغداد إن الاجتماعات بين الجانب العراقي وممثلي المنظمة الدولية متواصلة منذ بداية الأسبوع الماضي للبحث في إنجاز خطة التوزيع الخاصة بالمرحلة الجديدة من مذكرة التفاهم. وقال المصدر طالبا عدم ذكر اسمه أن "جوا من التعاون يسود الاجتماعات, ويؤمل أن تنتهي في وقت قريب تمهيدا لعرضها على الأمين العام للأمم المتحدة".

ويسمح برنامج النفط مقابل الغذاء, الذي بدأ تطبيقه في نهاية 1996, للعراق ببيع كميات من النفط للحصول تحت رقابة دولية على المواد الغذائية والأدوية وهو استثناء للحظر المفروض عليه منذ غزو القوات العراقية للكويت في 1990.

المصدر : الفرنسية