رتل من المدرعات الإسرائيلية تجوب ضواحي مدينة بيت لحم بالضفة الغربية أمس
ـــــــــــــــــــــــ
دبابات إسرائيلية تجتاح مدينة الخليل في ساعة مبكرة اليوم الثلاثاء وتشتبك مع مسلحين فلسطينيين
ـــــــــــــــــــــــ
شارون يعلن أن إسرائيل تستعد لشن عملية واسعة ضد حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة
ـــــــــــــــــــــــ

أفادت مراسلة الجزيرة في فلسطين أن ضابطين فلسطينيين من جهاز المخابرات استشهدا في حين أصيب آخرون بجراح، أثناء محاولتهم وقف اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي المكتب المحلي للرئيس الفلسطيني في مدينة الخليل بالضفة الغربية.

وقال شهود عيان ومصادر أمنية فلسطينية إن دبابات إسرائيلية اجتاحت المدينة في ساعة مبكرة اليوم الثلاثاء واشتبكت مع مسلحين فلسطينيين. وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت مقر المقاطعة مستخدمة آليات عسكرية ترافقها مروحيات الأباتشي تحت وابل كثيف من إطلاق النيران. وقد منع الجنود الإسرائيليون سيارات الإسعاف من الوصول إلى الجرحى الذين أصيبوا خلال الاشتباكات.

جندي إسرائيلي يحرس صحفيين فلسطينيين في رام الله بالضفة الغربية أمس
وأكدت السلطات الأمنية أنباء تشير إلى أن اثنين من الفلسطينيين استشهدا وسط تراشقات بالنيران في المدينة المقسمة التي يعيش فيها 120 ألف فلسطيني.

وكان هذا سابع مركز سكاني بالضفة الغربية يجتاحه الجيش الإسرائيلي في هجوم يستهدف فلسطينيين يلقى عليهم اللوم في موجة من الهجمات الفدائية بإسرائيل في الآونة الأخيرة. وجاء هذا التحرك بعد ساعات من إلقاء الرئيس الأميركي جورج بوش كلمة دعا فيها الفلسطينيين إلى اختيار زعماء جدد للفوز بدولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل.

وكان فلسطيني قد استشهد في جنوب نابلس بالضفة الغربية وأصيب أربعة آخرون برصاص إسرائيلي قرب مخيم الفارعة للاجئين جنوبي جنين بالضفة الغربية أمس.

وأكد شهود عيان أمس أن جيش الاحتلال اقتحم مقر رئيس جهاز الأمن الوقائي في الضفة الغربية العقيد جبريل الرجوب في رام الله التي أعاد احتلالها في الفجر الاثنين واعتقل الجنود ثمانية أشخاص كانوا في المقر الذي قاموا بتفتيشه.

رفض الإقامة الجبرية

الشيخ أحمد ياسين
وكان الشيخ أحمد ياسين الزعيم الروحي لحركة المقاومة الإسلامية حماس أعلن أنه يرفض وضعه في الإقامة الجبرية من جانب أجهزة الأمن والشرطة الفلسطينية. وقال في حديث للجزيرة من منزله الذي تحيط بمداخله عناصر الشرطة الفلسطينية "لم أبلغ رسميا بفرض الإقامة الجبرية علي وسأمارس حياتي بشكل طبيعي".

وفي وقت لاحق قال مسؤول في حركة حماس إنه يجري تطويق الأزمة وأضاف المسؤول الذي طلب عدم كشف اسمه أن بعض القوى الفلسطينية تدخلت والمشكلة في طريقها إلى الحل.

تهديد شارون
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون أعلن أن إسرائيل تستعد لشن عملية واسعة ضد حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة. ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن شارون قوله خلال اجتماع لقادة حزبه ليكود "نحن نعد لعملية عسكرية واسعة ضد حماس في قطاع غزة وقد شاهدتم هذا الصباح نموذجا لما سنقوم به". ولم يفصح شارون عن أي تفاصيل بشأن خططه في هذا الصدد.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي أقرت في وقت سابق بأنها قتلت مسؤولا من حماس خلال قصف لسيارته قامت به مروحية في جنوب قطاع غزة. وقد استشهد في الحادث نفسه خمسة فلسطينيين آخرين. لكن حماس توعدت بالرد على العمليات العسكرية الإسرائيلية التي استهدفت ناشطيها في غزة.

المصدر : الجزيرة + وكالات