صدام يدعو العراقيين لتجاهل التهديدات الأميركية
آخر تحديث: 2002/6/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/12 هـ

صدام يدعو العراقيين لتجاهل التهديدات الأميركية

صدام حسين
دعا الرئيس العراقي صدام حسين شعبه إلى تجاهل مخطط أميركي لإسقاطه قائلا إن هذا التهديد ليس بالشيء الجديد. وأعلن صدام أمام جمع من كبار أعضاء حزب البعث الحاكم السبت "لا تقيموا وزنا لهذه الأمور. هذا الموضوع عمره طويل حيث مضى عليه أكثر من ثلاثين سنة".

واتهم الرئيس العراقي الولايات المتحدة بالتآمر لقلب نظام الحكم في بغداد منذ تولي حزب البعث السلطة قبل 30 عاما. وقال إنه يفضل أن تستهدف الولايات المتحدة قادة العراق بدلا من شعبه.

وأضاف "عليهم أولا أن يتجنبوا ضرب الشعب.. إننا مرتاحون لأنهم يركزون على القادة الآن. ولكن دعهم يتركوا الشعب من خلال رفع الحصار عنه". ويخضع العراق لعقوبات قاسية فرضت عليه من الأمم المتحدة بعد غزوه الكويت عام 1990.

واتهم صدام واشنطن بقتل المدنيين العراقيين وتدمير ممتلكاتهم, وذلك في إشارة إلى منطقتي حظر الطيران فوق شمال العراق وجنوبه واللتين تحرسهما طائرات أميركية وبريطانية.

ويعد هذا أول رد فعل من جانب الرئيس العراقي على التقرير الذي نشرته صحيفة واشنطن بوست الأميركية الأسبوع الماضي, وذكرت فيه أن الرئيس الأميركي جورج بوش وقع أمرا في وقت سابق من العام الحالي يبيح لوكالة المخابرات المركزية الأميركية تنفيذ عمليات سرية للإطاحة بصدام.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مطلعة القول إن الأمر الذي وقعه بوش يتضمن ترخيصا باستخدام القوة القاتلة للإمساك بصدام. وكان بوش قد وصف العراق بأنه عضو في "محور للشر" مع كل من إيران وكوريا الشمالية, متهما الدول الثلاث بدعم الإرهاب الدولي ومحاولة امتلاك أسلحة كيماوية وبيولوجية ونووية. وقال ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي يوم الخميس الماضي إن صدام "خطر يتجمع" بالنسبة للولايات المتحدة.

وخلال الأيام القليلة الماضية هون المسؤولون العراقيون من شأن تقرير صحيفة واشنطن بوست, ولكن صحيفة رسمية عراقية قالت السبت إن العراق يأخذ التهديد الأميركي على محمل الجد.

وقالت صحيفة العراق الحكومية "إننا لا نستخف بهذه التهديدات لكننا نتحسب لها". وأوضحت أن بغداد تعلم أن العدوان الأميركي القادم لن يقل عما شاهده العراق من قبل, وذلك في إشارة إلى حرب الخليج التي قادتها الولايات المتحدة عام 1991 وانتهت بإخراج القوات العراقية من الكويت.

المصدر : وكالات