قررت نيابة أمن الدولة العليا المصرية اليوم تمديد حبس ثمانية من جماعة الإخوان المسلمين المحتجزين منذ ستة أشهر والمتهمين بجمع تبرعات دون ترخيص 15 يوما إضافية.

وقال محامي الموقوفين عبد المنعم عبد المقصود إنه احتج على التمديد المتكرر لحبسهم "والذي يعني في الحقيقة السجن بدون محاكمة".

وتحقق النيابة العامة مع الموقوفين الثمانية بتهمة اختراق تجمعات الطلاب وتنظيم حملة لجمع التبرعات لصالح الانتفاضة الفلسطينية دون الحصول على إذن مسبق من وزارة الشؤون الاجتماعية. والمعتقلون ثلاثة أساتذة في جامعة القاهرة وثلاثة أطباء ومهندس وموظف في القطاع العام.

وأضاف المحامي عبد المنعم أن 36 آخرين من قيادات جماعة الإخوان المسلمين -بينهم محمد حبيب الأستاذ في جامعة أسيوط بصعيد مصر- محتجزون منذ 14 شهرا بدون محاكمة ويتم تمديد حبسهم بصورة متكررة 15 يوما.

المصدر : الفرنسية