استشهاد فلسطيني وبن إليعازر يحذر من عمليات فدائية
آخر تحديث: 2002/6/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/7 هـ

استشهاد فلسطيني وبن إليعازر يحذر من عمليات فدائية

الجرافات الإسرائيلية تبدأ بإقامة الجدار الأمني الذي يعزل مدن الضفة
ـــــــــــــــــــــــ
بن إليعازر: الجيش الإسرائيلي أوقف الأسبوع الماضي داخل الأراضي الفلسطينية خمسة فدائيين آخرين قبل أن يتمكنوا من تنفيذ أي عملية ـــــــــــــــــــــــ
السلطة الفلسطينية تقرر الاحتجاج لدى مجلس الأمن على إقامة إسرائيل الجدار الأمني لعزل مدن الضفة الغربية
ـــــــــــــــــــــــ
القوات الإسرائيلية تتوغل في بلدة سلفيت جنوبي مدينة نابلس وتقوم بمداهمة المنازل وسط إطلاق نار كثيف للنيران
ـــــــــــــــــــــــ

قالت الشرطة الإسرائيلية إن مهاجما فلسطينيا فجر نفسه اليوم الاثنين قرب وحدة من شرطة الحدود الإسرائيلية على حدود الضفة الغربية ولم يقتل في الانفجار سوى المهاجم.

وقالت متحدثة باسم شرطة الحدود الإسرائيلية "رصدت وحدة الحدود شخصا مشتبها به ودعته إلى التوقف، ووقع انفجار، يبدو أنه كان مهاجما انتحاريا". وصرحت المتحدثة بأنه لم تقع خسائر في الأرواح بين الإسرائيليين. ووقع الانفجار على مقربة من قرية مرجة شمالي طولكرم.

بنيامين بن إليعازر وبجانبه قائد المنطقة الوسطى في مؤتمر صحفي لإعلان بدء إنشاء الجدار الأمني
في هذه الأثناء حذر وزير الدفاع الإسرائيلي بنيامين بن إليعازر من أن خمسة فلسطينيين يستعدون لتنفيذ عمليات فدائية في إسرائيل. وقال بن إليعازر للإذاعة الإسرائيلية العامة "استنادا للمعلومات التي نملكها فإن خمسة إرهابيين يستعدون للقيام بعمليات انتحارية". وأضاف "أننا نعلم أن الاستعدادات باتت في مراحل متقدمة وهذه الاعتداءات يمكن أن تقع في أي لحظة".

وكشف بن إليعازر من جهة أخرى أن الجيش الإسرائيلي أوقف الأسبوع الماضي داخل الأراضي الفلسطينية خمسة فدائيين آخرين قبل أن يتمكنوا من تنفيذ أي عملية.

واستنادا إلى صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية فإن الفدائيين الخمسة هم ثلاثة شبان وفتاتان. وأوضح مصدر عسكري أن الجيش الإسرائيلي عمد تحسبا لمخاطر العمليات الفدائية المتزايدة إلى تشديد المراقبة على المدن الفلسطينية التي يحاصرها، كما وضعت الشرطة في "حالة تأهب" على طول الخط الأخضر إلى الشرق من تل أبيب لمنع أي عمليات تسلل.

شكوى لمجلس الأمن
من جهة أخرى قررت السلطة الفلسطينية التقدم بشكوى إلى مجلس الأمن الدولي لبحث بدء إسرائيل العمل في بناء جدار أمني لعزل أراضيها عن المدن الفلسطينية.
وقد عارض الفلسطينيون الإجراء الإسرائيلي باعتباره جزءا من مخطط يهدف إلى اقتطاع المزيد من أراضي الضفة الغربية.

واتهم وزير الحكم المحلي الفلسطيني صائب عريقات إسرائيل بالسعي لتقسيم الأراضي الفلسطينية إلى جيوب صغيرة منعزلة كبداية لنظام جديد للفصل العنصري وصفه بأنه أسوأ مما حدث في جنوب أفريقيا. وتساءل عن مصير 40 ألف مواطن في 11 قرية وتجمعا فلسطينيا قال إنهم سيكونون داخل هذا الجدار.

كما اعترضت على قيام الجدار أحزاب اليمين الإسرائيلية التي تخشى أن تؤدي هذه الخطوة إلى إقامة حدود فعلية لدولة فلسطينية. لكن المدير العام لوزارة الدفاع الإسرائيلية عموس يعرون أشار إلى أن الجدار لن يتطابق مع ما يسمى بالخط الأخضر أو خط الحدود قبل حرب عام 1967, لكنه سيكون جزءا من مساحة يتراوح عرضها بين 5 و15 كلم بعد خط الحدود.

ومن المقرر أن تشمل المرحلة الأولى من المشروع 120 كلم وتمتد من الشمال إلى الجنوب من قرية كفر سالم العربية في إسرائيل إلى بلدة كفر قاسم على بعد 20 كلم إلى الشرق من تل أبيب. ويشتمل الجدار على أجهزة إلكترونية للمراقبة وعوائق لمنع مرور السيارات.

توغل في سلفيت

جنود إسرائيليون يعتقلون فلسطينيا في إحدى عمليات اجتياحهم لسلفيت (أرشيف)
في هذه الأثناء قال مراسل الجزيرة في فلسطين إن قوات الاحتلال توغلت في بلدة سلفيت جنوبي مدينة نابلس ودهمت عددا من المنازل وسط إطلاق كثيف للنيران.

وكانت القوات الإسرائيلية قد انسحبت من مدينة جنين بعد توغل شاركت فيه حوالي 30 دبابة وعربة مدرعة.

وهذه ثاني عملية في غضون ساعات للجيش الإسرائيلي في جنين قال متحدث عسكري إن الهدف منها إحباط استعدادات لشن هجمات على الإسرائيليين.

الدولة المؤقتة

أرييل شارون وشمعون بيريز في الاجتماع الأسبوعي للحكومة الإسرائيلية
من جانب آخر أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون معارضته لقيام دولة فلسطينية مؤقتة بدعوى أن الشروط لم تنضج بعد لقيامها. وجاء ذلك في تصريحات لشارون أثناء انعقاد الاجتماع الأسبوعي لحكومته.

وكان البيت الأبيض قد أعلن الخميس الماضي أن قيام دولة فلسطينية مؤقتة هو أحد الخيارات التي يدرسها الرئيس جورج بوش ويشرح فيه تصوره النهائي لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني.

وشكك وزير الخارجية المصري أحمد ماهر في جدوى مقترح إقامة دولة مؤقتة، وقال للصحفيين إن مثل هذا الطرح "يعني أن مثل هذه الدولة قد توجد اليوم أما غدا فلا تكون, وهو شيء غير مفهوم ولم أسمع به من قبل ولم يسمع به أحد, ولا أعتقد أن هناك مثل هذا الطرح".

كما رفض مسؤولون فلسطينيون القبول بفكرة دولة مؤقتة وطالبوا بوضع جدول زمني لإقامة الدولة الفلسطينية على جميع الأراضي التي احتلتها إسرائيل عام 1967. وقال صائب عريقات إن إقامة دولة مؤقتة لا يسمح بإقامة علاقات دولية وعلى بوش أن يركز على جوانب أخرى.

وأعرب وزير الثقافة والإعلام الفلسطيني ياسر عبد ربه في لقاء مع الجزيرة أن تصريحات شارون عن الدولة الفلسطينية تأتي في إطار مساومة للحصول على تنازلات من القيادة الفلسطينية. وقال عبد ربه إن الدولة المؤقتة جزء من مشروع لشارون يتضمن حلا مؤقتا طويل الأمد يطمح هو أن يتحول إلى أمر واقع وحل دائم.

المصدر : الجزيرة + وكالات