الإسلاميون بالمغرب ينفون علاقتهم بالقاعدة
آخر تحديث: 2002/6/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/3 هـ

الإسلاميون بالمغرب ينفون علاقتهم بالقاعدة

عبد السلام ياسين
جدد التيار الإسلامي في المغرب موقفه الرافض للعنف مشددا على أنه ليس له أي علاقة بتنظيم القاعدة. جاء ذلك عقب إعلان السلطات المغربية إلقاء القبض على خمسة أشخاص بينهم ثلاثة سعوديين في اليومين الماضيين يشتبه بانتمائهم للقاعدة كانوا يخططون لشن هجمات داخل البلاد وخارجها.

فقد قال عبد الوهاب المتوكل رئيس الدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان المحظورة رسميا إن "موقف حركتنا واضح سواء في خطابنا أو ممارستنا..أوضحنا أنه لا علاقة لنا بتنظيم القاعدة" الذي يتزعمه أسامة بن لادن.

وأكد المتوكل أن الجماعة -التي يتزعمها الشيخ عبد السلام ياسين- منذ إنشائها ترفض جميع أشكال العنف وأن موقفها ما زال كما هو حتى الآن. كما نفى عبد الإله بنكيران السياسي الإسلامي البارز وعضو البرلمان عن حزب العدالة والتنمية أي علاقة لحزبه بتنظيم القاعدة، مؤكدا أنه ليس لدى الحزب أي فكرة عن أنشطة وشبكات هذا التنظيم.

وأعرب بنكيران عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية الذي لديه 14 مقعدا في البرلمان من إجمالي 325 مقعدا، عن اعتقاده بأن محاكمة عادلة للخمسة الذين اعتقلوا للاشتباه في علاقتهم بالقاعدة سوف تلقي الضوء على علاقتهم المزعومة أو وضع حد لتخمينات الصحافة.

وتوجد عدة مجموعات إسلامية تنضوي تحت قيادة جماعة العدل والإحسان، وحزب العدالة والتنمية، واللذين لهما تأثير فعال في الشارع السياسي بالمغرب.

وكان المغرب اعتقل الأربعاء زوجتي رجلين سعوديين محتجزين للاشتباه في تخطيطهما لتنفيذ هجمات على سفن أميركية وبريطانية في مضيق جبل طارق. وقال مسؤول أمني رفض ذكر اسمه إن السيدتين اعتقلتا الاثنين الماضي ويجرى استجوابهما مع زوجيهما وشخص ثالث يحمل الجنسية السعودية بشأن أعمال إجرامية محتملة.

المصدر : رويترز