مواطن يدلي بصوته في الانتخابات البلدية البحرينية الشهر الماضي
تستضيف البحرين الأسبوع القادم ندوة نسوية تهدف إلى تعزيز ودعم فرص المرأة للفوز بمقاعد في الانتخابات البرلمانية التي ستجرى في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

وقال منظمو الندوة التي تعقد الأربعاء القادم إن الرئيسة السابقة للمجلس النسائي اللبناني ورئيس لجنة حقوق المرأة بلبنان ليندا مطر ستلقي محاضرة عن تجربة تأسيس المجلس النسائي اللبناني ودوره في دعم المرأة في الانتخابات البرلمانية.

وقالت عضو الاتحاد النسائي البحريني وهو جهاز في طور التأسيس ابتسام خميس إن المحاضرة تهدف إلى تعزيز دور المرأة البحرينية في الانتخابات النيابية المقبلة وتطوير أدائها وتحسين مهاراتها في كيفية خوض الانتخابات بعد تجربة الانتخابات البلدية السابقة. وأشارت إلى أن المرأة البحرينية تحتاج إلى دعم أكبر من قبل مؤسسات المجتمع المدني بشكل عام والمؤسسات النسائية بشكل خاص وكذلك الاطلاع على خبرات وتجارب النساء اللاتي خضن التجربة في بلدانهن.

وكانت جميع المرشحات البحرينيات قد فشلن في الحصول على مقاعد في الانتخابات البلدية التي جرت الشهر الماضي في المنامة، وهي أول انتخابات منذ أكثر من ثلاثة عقود تمنح فيها المرأة الحق في الانتخاب والترشيح للمجالس البلدية. وعزا بعض المحللين سبب فشل المرشحات إلى قلة خبرتهن العملية وسوء التنظيم بالإضافة إلى غياب دعم المنظمات الأهلية والدينية لهن.

تأتي مشاركة المرأة البحرينية في الشؤون العامة في إطار إصلاحات سياسية واقتصادية أعلن عنها ملك الجزيرة الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة بعد توليه الحكم عام 1999 عقب وفاة والده.

المصدر : رويترز