طلبة لبنانيون يحتجون خارج مطعم ماكدونالدز للوجبات السريعة في بيروت (أرشيف)
قالت الشرطة اللبنانية إن انفجارا وقع في مطعم للوجبات الأميركية مما أدى إلى تدميره جزئيا وإصابة حارس بجروح طفيفة، ويأتي هذا الانفجار في وقت تتصاعد فيه حملة شعبية في لبنان والدول العربية لمقاطعة المنتجات الأميركية ردا على موقف واشنطن الداعم لإسرائيل.

وحسب المصادر اللبنانية فإن الانفجار الذي استهدف صباح اليوم أحد فروع شركة كنتاكي فرايد تشيكن الأميركية في مدينة طرابلس شمالي لبنان تسببت به عبوة تحتوي على 1.5 كلغ من مادة تي.إن.تي.

وعزت الشرطة قلة عدد الضحايا إلى أن الانفجار وقع بينما كان المطعم مغلقا، وهذا أول هجوم تتعرض له منشأة أميركية في لبنان منذ بدأت إسرائيل حملة لاجتياح الضفة الغربية في 29 مارس/آذار الماضي.

ويشهد لبنان حركة شعبية لمقاطعة البضائع الأميركية، وسط دعوات متصاعدة تشارك فيها قوى يسارية وإسلامية بينها الشيخ محمد حسين فضل الله احتجاجا على الدعم الأميركي لإسرائيل.

المصدر : وكالات