صحيفة عراقية تحذر من مخطط أميركي في المنطقة
آخر تحديث: 2002/5/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/5/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/21 هـ

صحيفة عراقية تحذر من مخطط أميركي في المنطقة

عراقي يقرأ صحيفة بابل في العاصمة بغداد(أرشيف)
حذرت صحيفة عراقية بارزة اليوم من مخطط أميركي جديد يهدف إلى ضرب العراق من أجل دفع نظامه السياسي للاتفاق مع واشنطن كما يعمل على إجراء تقسيمات سياسية خطيرة في الوطن العربي.

وقالت صحيفة بابل التي يشرف عليها عدي صدام حسين النجل الأكبر للرئيس العراقي في مقال احتل نصف صفحتها الأولى وكل صفحتها الأخيرة, إن الأميركيين "سيعملون على استغلال أحداث 11 سبتمبر/أيلول الماضي والاستفادة منها بتخطيط مسبق".

وأشار كاتب المقال عمر الكاظمي إلى أن الأمر "شبيه بالحالة التي أعقبت عام 1990 عندما استغل الأميركيون ظرف الثاني من أغسطس/آب (عام 1990) وأخذوا يهيئون العالم لمرحلة ما أسموه بالنظام الدولي الجديد والعولمة".

ويرى المحللون السياسيون في بغداد أن (عمر الكاظمي) هو أحد الأسماء التي يستعملها عدى صدام حسين في التوقيع على المقالات والتحليلات السياسية التي ينشرها عن الأوضاع الدولية بين فترة وأخرى.

وبعد أن رأى أن العراق هو "العائق الوحيد الذي مازال يحول بين أميركا وبين أهدافها في المنطقة", قال كاتب المقال إن الولايات المتحدة ستسعى إلى "تجزئة المملكة العربية السعودية إلى أجزاء ثلاثة هي نجد والحجاز والأحساء".

وأضاف أن إيران "لن تكون بعيدة عن المخطط الأميركي ضد العراق ويمكن أن تظهر نفسها بمظهر المتفرج لكنها ستتدخل في الوقت الذي تراه مناسبا لها داخل العراق". ورأى أن واشنطن "أبقت كلا من موضعي بحر قزوين وأفغانستان معلقين أو كعوامل ضغط على إيران", مؤكدا أن الأميركيين "بدؤوا يعرفون أنه لا يمكن السيطرة على الأطماع الإيرانية في العراق".

وبعد أن أكد أن العراق "بقي وسيبقى صامدا", دعا إلى "تفويت الفرصة على العدو", مؤكدا أن "واحدا من الأسباب الرئيسية لضرب العراق هو ليس إسقاط النظام بقدر ما هو دفع النظام للاتفاق مع أميركا".

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: