جانب من محادثات الجانبين في طهران
أجرى وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي, حمدان بن زايد آل نهيان، مباحثات بطهران اليوم مع وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي ونائب الرئيس الإيراني محمد علي أبطحي.

ورجحت مصادر إيرانية أن تكون المباحثات تناولت ملف الجزر الثلاث طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى المتنازع عليها بين البلدين. وقالت المصادر إن الوزير الإماراتي سيلتقي مع الرئيس الإيراني محمد خاتمي في وقت لاحق، وسيسلمه رسالة من نظيره الإماراتي الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان. وأضافت أن المسؤول الإماراتي والمسؤولين الإيرانيين وعدوا بتحسن أكبر في العلاقات بين البلدين.

وزيارة الشيخ حمدان لطهران التي تستغرق يومين هي الثانية في أقل من عام بعد نحو عقدين من التوتر بين البلدين المصدرين للنفط. وكان الشيخ زايد أرسل في يونيو/ حزيران الماضي وفدا بقيادة الشيخ حمدان لتهنئة الرئيس الإيراني محمد خاتمي بإعادة انتخابه.

وشهدت العلاقات بين إيران ودول الخليج العربية تحسنا منذ انتخاب الرئيس خاتمي عام 1997. ولكن النزاع القديم مع الإمارات بشأن هذه الجزر الإستراتيجية عرقل تحقيق تقدم أكبر في تحسين هذه العلاقات.

وتطالب الإمارات بوساطة دولية أو اللجوء للتحكيم في النزاع على الجزر الثلاث. ولكن إيران تعارض ذلك وتدعو لمفاوضات ثنائية لحل الخلاف بين البلدين.

المصدر : الجزيرة + وكالات