تينيت يصل قريبا لتوحيد أجهزة أمن السلطة
آخر تحديث: 2002/5/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/14 هـ
اغلاق
خبر عاجل :أسوشيتد برس: واشنطن تفرض عقوبات جديدة على إيران
آخر تحديث: 2002/5/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/14 هـ

تينيت يصل قريبا لتوحيد أجهزة أمن السلطة

مواطنون من بيت لحم غير قادرين على الوصول إلى منازلهم التي أحاطتها قوات الاحتلال بأسلاك شائكة
ـــــــــــــــــــــــ
قوات الاحتلال تقتحم سبع قرى فلسطينية محيطة بمدينة قلقيلية في شمال الضفة أثناء الليل
ـــــــــــــــــــــــ

إسرائيل تطلق سراح بريطانية بعد ساعات من احتجازها بدعوى العثور على آثار متفجرات في سيارتها التي تخص السفارة الكندية
ـــــــــــــــــــــــ

مكتب شارون يعلن أن أجهزة الأمن الإسرائيلية أحبطت 32 عملية فلسطينية منذ انتهاء عملية السور الواقي في الضفة الغربية
ـــــــــــــــــــــــ

قالت الإذاعة الإسرائيلية إن مدير وكالة المخابرات المركزية الأميركية (CIA) جورج تينيت ومساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأوسط وليام بيرنز سيصلان إلى إسرائيل ومناطق السلطة الفلسطينية في موعد لم يتحدد قبل نهاية الشهر الحالي. وقالت المتحدثة باسم القنصلية الأميركية في إسرائيل إنه من المرجح جدا أن يصلا هذا الأسبوع.

جورج تينيت
وكانت الإدارة الأميركية أعلنت مرارا أن تينيت سيتوجه قريبا إلى الشرق الأوسط للمساعدة في توحيد أجهزة الأمن الفلسطينية، إلا أنها لم تحدد موعدا لذلك. وأوضحت الإذاعة أن زيارة بيرنز ستتمحور حول الإصلاحات داخل السلطة الفلسطينية.

وفي السياق ذاته أكد الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا أنه يعتزم زيارة إسرائيل ومناطق السلطة الفلسطينية وعدد من دول الشرق الأوسط في ختام قمة الاتحاد الأوروبي وروسيا يوم 29 مايو/أيار الحالي في موسكو. وينتظر وصول وزير الخارجية الكندي بيل غراهام إلى المناطق الفلسطينية وإسرائيل الأحد، ويقوم الوزير الكندي بجولة في الشرق الأوسط شملت حتى الآن الأردن ومصر.

الأوضاع في طولكرم

انتشار الجنود والدبابات الإسرائيلية لإعادة احتلال مخيم طولكرم للاجئين (أرشيف)
وتواصل القوات الإسرائيلية احتلال مدينة طولكرم بالضفة الغربية وضواحيها لليوم الثاني على التوالي.

وكان جندي إسرائيلي قتل وأصيب اثنان آخران بجروح أحدهما في حالة خطرة في معارك عنيفة وقعت الجمعة في مخيم طولكرم للاجئين أثناء توغل لقوات الاحتلال فيه. وقالت كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح إن مقاتليها نصبوا كمينا للجنود الإسرائيليين في المخيم.

وقال فلسطينيون إن ثمانية مدنيين أصيبوا بجروح في هذه الاشتباكات التي وقعت أثناء عملية كانت ترمي إسرائيل أثناءها إلى اعتقال ناشطين فلسطينيين. وأضافت مصادر طبية أن الفلسطينيين الثمانية وبينهم طفلة في الرابعة من عمرها أصيبوا بجروح من جراء قصف بمدفعية الدبابات، وأشارت إلى أن أربعة من بين الجرحى هم أفراد أسرة واحدة أصيبوا بجروح خطرة إثر سقوط قذيفة على منزلهم.

وكانت قوات إسرائيلية تدعمها عشر دبابات ومروحيات حربية اقتحمت المدينة من ثلاث جهات. وفرض جيش الاحتلال حظر تجول في المدينة، في حين قصفت المروحيات بالرشاشات الثقيلة أهدافا فلسطينية.

وأثناء الليل وحتى ساعات فجر اليوم اقتحمت القوات الإسرائيلية سبع قرى فلسطينية محيطة بمدينة قلقيلية في شمال الضفة الغربية والتي اجتاحتها أمس الجمعة. وقال شهود عيان فلسطينيون إن جنود الاحتلال شنوا حملة تفتيش من منزل إلى آخر واعتقلوا عددا من الشبان.

وقال تقرير للتلفزيون الإسرائيلي الثاني إن حكومة رئيس الوزراء أرييل شارون أعطت الضوء الأخضر لجيش الاحتلال بشن حملة عسكرية جديدة على المدن والقرى الفلسطينية تشمل إعادة احتلال مدن فلسطينية لعدة أيام. وقد رفض رعنان غيسين مستشار شارون تأكيد الخبر واكتفى بالقول إنه ليس على علم بذلك.

اعتقال بريطانية
في غضون ذلك أطلقت القوات الإسرائيلية سراح بريطانية بعد ساعات من احتجازها بدعوى العثور على آثار متفجرات في سيارتها التي تخص السفارة الكندية. وتم اعتراض السيارة التابعة للبعثة الدبلوماسية الكندية لدى السلطة الفلسطينية عند معبر إيريز بين قطاع غزة وإسرائيل.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن اختبارات لاحقة أثبتت أن المواد الكيماوية التي عثر عليها داخل السيارة لا علاقة لها بالمتفجرات. وكان ناطق باسم وزارة الخارجية الكندية قد قال إن الموظفة تعمل في منظمة إغاثة إنسانية كندية في رام الله، وإنها كانت في مهمة رسمية عندما ألقت السلطات القبض عليها.

خلافات في فتح

إسعاف إسرائيلية أصيبت في عملية ريشون لتزيون في تل أبيب (أرشيف)
من جانب آخر وزعت حركة فتح في الضفة الغربية بيانا تبرأت فيه من العمليات الفدائية الأخيرة, وجاء في البيان أنه لا علاقة للحركة بالبيانات الصادرة عن كتائب شهداء الأقصى.

وأعرب أحد قادة كتائب شهداء الأقصى من نابلس عن تفهمه للبيانات الصادرة عن تنظيم فتح، وقال أبو ياسر في تصريح للجزيرة إن البيانات سببها الضغوط السياسية على السلطة، وإن البيان هدفه إعلامي. وأكد أن الكتائب هي الأكثر التزاما بسياسة السلطة والرئيس ياسر عرفات، وهي لن تترك سلاح المقاومة أبدا حتى طرد الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت مراسلة الجزيرة إن بيان كتائب الأقصى وحركة فتح يظهران وجود خلاف في وجهات النظر داخل التنظيم بشأن العمليات الفدائية داخل إسرائيل. تزامن ذلك مع إعلان هذه الكتائب التابعة لفتح مسؤوليتها عن عملية فدائية وقعت جنوب تل أبيب فجر الجمعة مما أسفر عن استشهاد منفذها وإصابة خمسة إسرائيليين بجروح. وتعد العملية الثالثة في منطقة تل أبيب في غضون 24 ساعة.

وقد اعترف وزير الدفاع الإسرائيلي بنيامين بن إليعازر بأن العملية العسكرية الواسعة في الضفة الغربية حفزت رجال المقاومة الفلسطينية على شن عمليات فدائية. وقال إن الهدوء النسبي في العمليات الفلسطينية قد لا يدوم، وأشار إلى أن إسرائيل تواجه موجة من العمليات الفدائية. وقد أعلن مكتب شارون أن أجهزة الأمن الإسرائيلية أحبطت 32 عملية فلسطينية منذ انتهاء العملية الإسرائيلية الأخيرة على مدن الضفة الغربية.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية: