انفجار في تل أبيب يوقع قتيلا وجريحين
آخر تحديث: 2002/5/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/13 هـ
اغلاق
خبر عاجل :لافروف: وجهنا رسالة واضحة لأطراف الأزمة الخليجية للجلوس حول طاولة المفاوضات
آخر تحديث: 2002/5/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/13 هـ

انفجار في تل أبيب يوقع قتيلا وجريحين

رجال إسعاف ينقلون إسرائيليا إلى المستشفى عقب إصابته في عملية فدائية قام بها فلسطيني بوسط تل أبيب (أرشيف)
ـــــــــــــــــــــــ
الشيخ ياسين يرفض قيام انتخابات قبل تحرير الأراضي الفلسطينية وخالد مشعل يدعو إلى استبعاد قادة السلطة الفلسطينية في أي إصلاحات سياسية قادمة

ـــــــــــــــــــــــ

استشهاد فلسطيني في مدينة رفح حيث فتحت دبابة إسرائيلية متواجدة في الشريط الحدودي النار باتجاه المواطنين دون سبب يذكر ـــــــــــــــــــــــ
الإذاعة الإسرائيلية تعلن أن مدير الاستخبارات المركزية الأميركية جورج تينيت سيزور المنطقة الأسبوع المقبل "للمساعدة على توحيد أجهزة الأمن الفلسطينية
ـــــــــــــــــــــــ

انفجرت سيارة ملغومة قرب ناد ليلي جنوب مدينة تل أبيب الإسرائيلية فجر اليوم الجمعة. وذكرت الشرطة الإسرائيلية أن الانفجار أدى لمقتل شخص بداخل السيارة وإصابة اثنين من المارة إصابات خفيفة. وتشتبه الشرطة في أن يكون الحادث ناجما عن محاولة هجوم من قبل فلسطيني. وقال راديو إسرائيل إن حراسا اشتبهوا في السيارة التي كانت تتقدم باتجاه النادي وأطلقوا عليها النار قبل أن تنفجر.

ويأتي الانفجار بعد هجوم فجر فيه فلسطيني نفسه بمدينة ريشون لتزيون القريبة من هذه المدينة. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن انفجار تل أبيب.

وقد تبنت كتائب الأقصى التابعة لحركة فتح مسؤوليتها عن الهجوم الذي أسفر عن مقتل إسرائيليين إضافة إلى استشهاد منفذه وجرح العشرات حالة بعضهم خطيرة.

انتقادات حماس

أحمد ياسين
وقد رفض زعيم حركة المقاومة الإسلامية حماس الانتخابات التي يعتزم الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات تنظيمها بحلول أوائل العام القادم، وقال الشيخ أحمد ياسين "أرفضها لأنني أقف أمام عدو يهاجمني.. فهل أشغل نفسي بالدفاع عن نفسي أم أنشغل بالانتخابات"، وأضاف أنه "عندما تكون هناك أرض محررة وشعب حر يمكننا أن نتنافس في الانتخابات، وحتى ذلك الحين فنحن في حالة احتلال".

وسئل الشيخ ياسين في مقابلة مع رويترز عن العمليات الفدائية فقال إن الشعب الفلسطيني مضطر للدفاع عن نفسه، "فهو لا يملك طائرات أباتشي أو أف 16 أو دبابات أو صواريخ، الشيء الوحيد الذي يمتلكه الفلسطينيون هو أن يموتوا شهداء".


وجاء انتقاد ياسين لعرفات جزءا من وابل انتقادات وجهتها حماس إلى الزعيم الفلسطيني، وقال خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحماس إن السلطة الفلسطينية صارت لعبة بيد الاحتلال الإسرائيلي، ولا مكان لها في أي إصلاحات سياسية، "إن أولى الأولويات لأي تشكيلة سياسية جديدة هي تبني المقاومة المسلحة في وجه الاحتلال".

خالد مشعل
وأشار مشعل إلى الحملات الأمنية التي تشنها السلطة الفلسطينية وكذا الدعوات لوقف العمليات الفدائية بوصف ذلك دليلا على أن السلطة صارت "لسان حال للعدو الإسرائيلي، وأنها لا تلتفت إلا إلى ما يرضي الأميركان والإسرائيليين بينما واجبها في الدفاع عن الشعب الفلسطيني لا تقوم به".

من جهة ثانية قال محمد شتيه أمين سر لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية إن اللجنة طلبت من الرئيس الفلسطيني إعادة تشكيلها بعد أن تقلد عدد من أعضائها مناصب رسمية ولم تستقل. وكان الرئيس عرفات قال إن الانتخابات الرئاسية والتشريعية في المناطق الفلسطينية ستجرى بداية الشتاء المقبل, وإن الانتخابات البلدية والنقابية ستنظم في خريف السنة الجارية.

الوضع الميداني
وميدانيا استشهد برصاص قوات الاحتلال في منطقة الشريط الحدودي بين مصر وقطاع غزة، وقال مصدر طبي فلسطيني إن بسام حمد قشطة (33 عاما) من رفح قتل برصاص جيش الاحتلال "بعد إصابته بعيار ناري في الصدر" عندما فتح الجنود الإسرائيليون، المتواجدون على الشريط الحدودي بين مصر ومدينة رفح، النار باتجاه المناطق الفلسطينية.

وأوضح شهود عيان أن الشهيد "كان يقف بجوار منزله الذي يقع قرب بوابة صلاح الدين الحدودية مع مصر ويتفقد المنازل التي هدمتها قوات الاحتلال صباح الخميس في رفح, عندما فتحت دبابة إسرائيلية متواجدة في الشريط الحدودي النار باتجاه المواطنين دون سبب يذكر مما أدى إلى مقتله على الفور".

وفي نابلس رجحت مصادر أمنية أن يكون تحضير عبوة ناسفة هو سبب انفجار وقع في مخيم بلاطة وأدى إلى استشهاد فلسطينيين وجرح أربعة آخرين. ونقلت مراسلة الجزيرة عن مصادر فلسطينية ترجيحها أن الانفجار ربما يكون قنبلة كان الشهيدان يحاولان صنعها في المنزل الكائن في المخيم.

وقد عم مدينة نابلس ومخيم بلاطة حداد شامل حيث أغلقت المحال التجارية أبوابها حدادا على ثلاثة فلسطينيين من قيادات كتائب شهداء الأقصى استشهدوا في قصف إسرائيلي بالصواريخ على منزل في مخيم بلاطة، ومدني فلسطيني رابع استشهد في القصف.

زيارة تينيت
على صعيد آخر ذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة نقلا عن مصادر سياسية في القدس أن جورج تينيت مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية "سي آي آيه" وليام بيرنز مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأوسط سيصلان إلى إسرائيل الأسبوع المقبل. وأوضحت الإذاعة أن زيارة بيرنز ستتمحور على الإصلاحات داخل السلطة الفلسطينية.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت مرارا أن تينيت سيتوجه قريبا إلى الشرق الأوسط للمساعدة على "توحيد أجهزة الأمن الفلسطينية"، ولكن دون أن تحدد أي تاريخ لذلك. كما أعلن الرئيس الأميركي جورج بوش منذ 15 يوما إرسال تينيت إلى المنطقة ولكنه لم يحدد مع ذلك أي تاريخ لهذه الزيارة.

مروان البرغوثي
تعذيب البرغوثي
على صعيد آخر أعلن مسؤولان في منظمات غير حكومية زارا أمين سر حركة فتح في الضفة الغربية مروان البرغوثي المعتقل في إسرائيل منذ منتصف الشهر الماضي, أنه يتعرض للتعذيب والعنف.

وأكد قادر شكيرات المدير العام للجمعية الفلسطينية للدفاع عن حقوق الإنسان وحماية البيئة (لاو) وحسن جبارين المدير العام لجمعية عدالة في رسالة عبر البريد الإلكتروني أنهما زارا الأربعاء مروان البرغوثي "المحتجز في مركز بالمنطقة ذات الغالبية الروسية في القدس".

وقال المسؤولان إن البرغوثي اقتيد إلى مستوصف السجن وهو يعاني من آلام في الظهر واليدين سببها سوء المعاملة، وإن يديه وقدميه مقيدة إلى كرسي مما يجعله منحنيا إلى الأمام، وهو يعاني من نزيف متواصل في الظهر بسبب جروح مردها مسامير الكرسي التي يرغم على البقاء جالسا عليها ساعات طويلة".

وفي سياق ذي صلة سمحت إسرائيل مجددا باستئناف برنامج الزيارات العائلية لأهالي المعتقلين الفلسطينيين من قطاع غزة, برعاية اللجنة الدولية للصليب الأحمر, حسب ما أعلنت اللجنة في جنيف الخميس، وذلك بعد عامين ونصف العام من تعليق هذا البرنامج. وتعتقل السلطات الإسرائيلية حوالي 6600 فلسطيني حاليا حسب ما أوضح متحدث باسم اللجنة في جنيف.

مندوب فلسطيني في أثينا يتوسط اثنين ممن أبعدوا عن بيت لحم إلى أوروبا
الفلسطينيون المبعدون
في غضون ذلك أكد الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا أن المبعدين الفلسطينيين الـ13 الذين استقبلتهم دول الاتحاد بعد فك حصارهم في كنيسة المهد ببيت لحم "هم في حال جيدة ولا يمكن أن يحصل لهم أي مكروه". واستبعد سولانا الذي يقوم بزيارة عمل إلى الدانمارك, خلال مؤتمر صحفي, أن يتم تسليمهم لإسرائيل أو أن تكون حياتهم معرضة للخطر.

ومن جهة أخرى, كشفت بلجيكا هوية المبعد الفلسطيني الذي وصل ليل الأربعاء الخميس إلى أراضيها. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية البلجيكية "إنه خليل محمد عبد الله" العضو في حركة فتح بزعامة ياسر عرفات. ويعتبر عبد الله من الأقل "خطرا" من بين المبعدين الفلسطينيين الـ13 بحسب مصدر حكومي بلجيكي. ولم يكشف المتحدث مكان إقامة المبعد الفلسطيني.

المصدر : الجزيرة + وكالات