المتمردون يتهمون الحكومة السودانية بقصف المدنيين
آخر تحديث: 2002/5/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/5/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/13 هـ

المتمردون يتهمون الحكومة السودانية بقصف المدنيين

اتهم الجيش الشعبي لتحرير السودان الجيش السوداني قتل 18 شخصا وأصاب 85 آخرين بجروح خطرة في غارة نفذتها طائرة عسكرية على قرية جنوبي السودان. وكانت حصيلة سابقة أمس أشارت إلى مقتل 11 شخصا وجرح 45 آخرين.

وقال المتمردون إن الطائرة وهي من نوع أنطونوف ألقت يوم الثلاثاء 16 قنبلة على قرية رير الواقعة في مانكيان, بمنطقة غربي أعالي النيل.

وأشارت حركة التمرد نقلا عن مصادر في مانكيان إلى أنه تم نقل 24 شخصا إصاباتهم خطرة إلى مستشفى الصليب الأحمر في لوكيشوغيو شمالي غربي كينيا.

وقالت الحركة في بيان لها أمس إن القصف الجوي على رير, وهي مركز إغاثة لآلاف النازحين يعد انتهاكا فاضحا للاتفاق المتعلق بحماية المدنيين, والبنى التحتية المدنية الذي وقعوه مع الحكومة السودانية في مارس/ آذار.

وأعلن المتحدث باسم صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (اليونيسيف) مارتن داوس لوكالة الصحافة الفرنسية في اتصال هاتفي "لقد تم إبلاغنا بحدوث غارة جوية الأربعاء, لكنه لا يمكننا تأكيد عدد الضحايا لأن جهازنا البشري أو العاملين في منظمات غير حكومية أخرى الذين يشاركون في عملية شريان الحياة بالسودان لا يعملون في مانكيان بسبب انعدام الأمن".

عمر البشير (يسار) وجون قرنق
كما أعلن عدد كبير من المنظمات غير الحكومية أمس أن جزءا من جهازها البشري اضطر لمغادرة منطقة غربي أعالي النيل بسبب عمليات القصف الواسعة النطاق بين القوات الحكومية والمتمردين.

وتدور منذ عام 1983 حرب أهلية بين الحكومات السودانية المتعاقبة وحركة التمرد الجنوبية بزعامة جون قرنق أسفرت عن سقوط ما لا يقل عن مليون قتيل.

المصدر : الفرنسية