نصف مليون فلسطيني يواجهون خطر المجاعة
آخر تحديث: 2002/5/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/5/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/8 هـ

نصف مليون فلسطيني يواجهون خطر المجاعة

فلسطينيون يهربون بعيدا عن منزلهم الذي دمرته القوات الإسرائيلية في جنين (أرشيف)
وجه برنامج الغذاء العالمي اليوم نداء لجمع 18 مليون دولار لمساعدة نصف مليون فلسطيني من غير اللاجئين يواجهون خطر المجاعة بعد أن تدهورت ظروف حياتهم بصورة مأساوية بسبب الهجمات الإسرائيلية. وقالت المتحدثة باسم البرنامج كريستيان برتيوم إن نصف مليون فلسطيني في الأراضي المحتلة في حاجة إلى مساعدات غذائية بعد أن فقد كثيرون وظائفهم أو لم يتمكنوا من الوصول إلى حقولهم بعد الهجمات الإسرائيلية الأخيرة.

وذكر البرنامج أنه بدأ خطة طارئة لمساعدة المحتاجين للغذاء في الضفة الغربية وقطاع غزة لكنه ما زال في حاجة إلى التبرعات لشراء أكثر من نصف الكمية التي تقدر بنحو 70 ألف طن من الأغذية اللازمة بحلول نهاية العام.

وقدر البرنامج أن نحو 50% من السكان في الأراضي المحتلة يعيشون تحت خط الفقر إذ يقل الدخل اليومي للفرد عن دولارين. وفقد ما يصل إلى 180 ألف فلسطيني وظائفهم في الأشهر التي سبقت الاجتياح الإسرائيلي للضفة الغربية في نهاية مارس/آذار الماضي.

وأضاف البرنامج أن فئات أخرى مثل المزارعين والصيادين أصبحوا غير قادرين على العمل بشكل منتظم وإمداد الأسواق نتيجة للحصار والإجراءات الأمنية المعقدة التي تتبعها القوات الإسرائيلية.

ويبلغ متوسط إنتاج الأراضي الفلسطينية من الحبوب حوالي 60 ألف طن في حين تقدر الكمية اللازمة بنحو 800 ألف, ويتم تعويض النقص عن طريق الاستيراد. ومما يزيد الأمور سوءا أن السلطة الفلسطينية لم تعد قادرة على إدارة برنامج للرعاية الاجتماعية لتقديم الأموال للأسر الفقيرة مما جعل برنامج الغذاء العالمي الجهة الأساسية التي يمكنها تقديم يد العون.

ويعتمد الملايين من اللاجئين الفلسطينيين بشكل خاص على مساعدة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (أونروا) التي أنشئت قبل 50 عاما. وتقدم الوكالة العون لأكثر من أربعة ملايين لاجئ في الضفة الغربية وغزة والأردن وسوريا ولبنان.

المصدر : وكالات